واشنطن تكثف الغارات على وزيرستان



شنت طائرات أميركية بلا طيار اليوم الأحد غارتين جديدتين على شمال غرب باكستان موقعة سبعة قتلى على الأقل بعد غارة باليوم السابق أوقعت أيضا قتلى مما أثار احتجاجات بأول أيام عيد الفطر.

وقال مسؤول أمني إن اثنين ممن يوصفون في باكستان بالمتشددين قتلا وأصيب آخران حين أطلقت طائرة أميركية بلا طيار صاروخين على موقع بمنطقة شاوال بشمال وزيرستان شهد غارة فجر اليوم.

من جهته, ذكر مصدر قبلي أن القتلى والجرحى من مجموعة حفيظ غول, وهي مجموعة نافذة في شمال وزيرستان قرب الحدود مع أفغانستان. وأضاف المصدر الأمني نفسه أن الغارة الثانية وقعت بينما كان مسلحون يرفعون حطام سيارتين استهدفتهما الغارة الأميركية فجرا.

وكان الغارة الأولى استهدفت سيارتين بمنطقة وانا القبلية في شمال وزيرستان وأوقعت خمسة قتلى وجريحين.

وقال مصدر من الاستخبارات الباكستانية إنه يتم التعرف على عدد القتلى في صفوف من يوصفون بالمتشددين من خلال الاتصالات التي تجري فيما بينهم.

وكان غارة سابقة شنتها أمس طائرة أميركية بلا طيار على شمال وزيرستان أسفرت عن مقتل ستة مقاتلين من حركة طالبان باكستان وفقا لمسؤولين أمنيين.

وأثارت الغارات الأميركية الجديدة احتجاجا جديدا من إسلام آباد حيث وصفتها الخارجية الباكستانية بأنها انتهاك للقوانين الدولية وتتعارض مع سيادة البلاد.

وبعد قليل من صلاة عيد الفطر, تظاهر أنصار رابطة المواطنين المتحدة بمدينة ملتان بإقليم البنجاب تنديدا بالغارات الأميركية الجديدة, وقاموا بحرق العلم الأميركي.

وكانت إسلام آباد طلبت مؤخرا من واشنطن وقف الغارات, وكان هذا الطلب على ما يبدو من بين مطالب حملها إلى الولايات المتحدة مطلع هذا الشهر رئيس المخابرات الباكستانية ظهير الإسلام.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أعلن مسؤولون أمنيون في باكستان مقتل 12 شخصا على الأقل وجرح اثنين آخرين جراء غارة نفذتها طائرة أميركية بدون طيار على إقليم وزيرستان القبلي بشمال غرب البلاد وعلى مقربة من الحدود الأفغانية.

23/7/2012

قال مسؤول باكستاني اليوم الأربعاء إن مسلحين مجهولين قتلوا بالرصاص قائدا لحركة طالبان باكستان متهما بارتباطه بهجوم على بطولة لكرة الطائرة في شمال غرب البلاد عام 2010.

25/7/2012

يدعو رئيس جهاز المخابرات الباكستاني -خلال زيارته واشنطن هذا الأسبوع- إلى وضع حد للهجمات التي تشنها طائرات أميركية بدون طيار بالمناطق القبلية على الحدود مع أفغانستان، وسيحث على تبادل التكنولوجيا والمعلومات الاستخباراتية وفق ما كشفه أمس وزير الداخلية الباكستاني رحمن مالك.

31/7/2012

اتهم وزير الداخلية الباكستاني عناصر في الحكومة الأفغانية بدعم قائد كبير من حركة طالبان باكستان التي تقاتل للإطاحة بالحكومة الباكستانية، وهو ما نفته الحكومة الأفغانية بشدة.

5/8/2012
المزيد من عسكري واستراتيجي
الأكثر قراءة