مقتل جنديين أميركيين ومدنيين بأفغانستان

قتل أربعة مدنيين وأصيب تسعة آخرون إلي جانب ثلاثة عناصر من الشرطة إثر انفجار قنبلة بأحد الأسواق صباح اليوم السبت في غرب أفغانستان. في حين قتل شرطي أفغاني جنديين أميركيين يوم أمس.

وقال المتحدث باسم الشرطة الإقليمية عبد الرؤوف أحمدي إن مسلحين زرعوا القنبلة بالقرب من مقر بلدية منطقة شينداد بولاية هيرات.

وأوضح المتحدث أن السوق كان مزدحما بالأشخاص الذين جاؤوا لشراء حاجاتهم الخاصة بعيد الفطر.

وكان شرطي أفغاني قد قتل أمس الجمعة جنديين أميركيين بإقليم فرح في غرب أفغانستان، وفق ما أعلنت قوة المساعدة الدولية في أفغانستان (إيساف).

وقالت القوة إن المسؤولين يحققون في ملابسات الحادثة، التي يعتقد أن منفذها أحد نشطاء حركة طالبان التي تقاتل الحكومة هناك والدول الغربية الداعمة لها.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

قتلت الشرطة الأفغانية مسلحين اثنين من مسلحي طالبان الذين هاجموا فندقا في منتجع على مشارف العاصمة كابل وحررت أربعين مدنيا احتجزهم المسلحون رهائن في معركة لا تزال مستمرة منذ مساء أمس وحتى صباح اليوم.

قتل رجل يرتدي زي شرطي أفغاني ثلاثة من عناصر قوة المساعدة الأمنية الدولية (إيساف) في أفغانستان التي يقودها حلف الأطلسي، وقالت إيساف إن الهجوم وقع أمس الأحد في جنوبي البلاد، إلا أنها لم تكشف عن هويات أو جنسيات القتلى الثلاثة.

قتل ستة من القوة الدولية للمساعدة على حفظ الأمن بأفغانستان (إيساف) في انفجار قنبلة يدوية الصنع بشرق البلاد أمس الأحد، ليرتفع إلى ثمانية عدد قتلى هذه القوة في اليومين الأخيرين.

أعلنت الرئاسة الفرنسية أن ضابطا فرنسيا قتل في ولاية كابيسا شرقي أفغانستان، فيما سقط عدد من الجرحى في هجوم استهدف قاعدة أميركية بولاية لوغر. في الأثناء قدم وزير الدفاع الأفغاني عبد الرحيم وردك استقالته بعد اقتراح للبرلمان بحجب الثقة عنه.

المزيد من أزمات وقضايا
الأكثر قراءة