وفاة رئيس وزراء إسرائيل الأسبق شامير

 
توفي رئيس الوزراء الإسرائيلي اليميني الأسبق إسحق شامير بتل أبيب عن عمر ناهز 96 عاما، وذلك وفق ما أعلنه مكتب رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو في بيان أصدره السبت.

 
وأضاف البيان أن "رئيس الوزراء شعر بألم عميق لإعلان رحيل إسحق شامير الذي كان واحدا من أبناء هذا الجيل الرائع الذي أنشأ دولة إسرائيل، وكافح من أجل الشعب اليهودي، ووفاؤه لأرض إسرائيل كان مثاليا".
 
وانضم شامير إلى حزب حيروت الذي أسسه مناحيم بيغن في أواسط ستينيات القرن الماضي، والذي أصبح لاحقاً حزب الليكود اليميني.

وعمل في جهاز الموساد في الفترة ما بين 1955 و1965، وفاز بمقعد في الكنيست الإسرائيلي عام 1973، ثم تولّى رئاسة الكنيست عام 1977، وأصبح وزيراً للخارجية في عام 1980.

ومن أبرز مواقفه السياسية معارضته لمؤتمر كامب ديفد للسلام مع مصر، وكذلك رفضه للانسحاب الإسرائيلي من جنوب لبنان.

وتولى شامير رئاسة وزراء إسرائيل فترتين، كانت الأولى من عام 1983 حتى 1984، ثم من 1986 حتى 1992. وكان آخر ظهور له على الساحة الدولية عندما شارك في أكتوبر/تشرين الأول عام 1991 في مؤتمر مدريد الذي أطلق مفاوضات السلام في الشرق الأوسط.

وبعد هزيمة حزبه في الانتخابات التشريعية عام 1992 أمام حزب العمل، اكتفى بمنصبه النيابي، قبل أن يعتزل العمل السياسي نهائيا عام 1996.

وخلال مسيرته السياسية، كان يعارض على الدوام الانسحاب من الأراضي الفلسطينية المحتلة، متمسكا بما يسميه "أرض إسرائيل".

وعانى خلال السنوات الماضية من مرض ألزهايمر، ومن المقرر أن يدفن يوم الاثنين في مقبرة جبل هرتزل في القدس، في الجزء الخاص بدفن زعماء إسرائيل.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

بدأت في “إسرائيل” المقدمات الأولى للتحضير للمعركة الانتخابية القادمة للكنيست بعد أن بات من شبه المؤكد تقريب موعدها لتصبح انتخابات مبكّرة، على ضوء تزايد المواقف والاقتراحات الداعية لذلك، بما فيها اقتراحات من داخل حزب الليكود الذي يتزعمه رئيس الوزراء الحالي بنيامين نتنياهو.

أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي الزعيم الحالي لحزب الليكود -أكبر حزب يميني في إسرائيل- بنيامين نتنياهو فوزه في الانتخابات التمهيدية التي أجراها الحزب أمام منافسه الوحيد موشيه فيغلين المدعوم من اتحاد المستوطنين المتشددين.

ينظر القضاء الفرنسي حاليا في دعوى قضائية رفعتها الرابطة الدولية ضد العنصرية ومعاداة السامية المعروفة اختصار بـ”ليكرا” ضد دار نشر قامت بإعادة طبع وتوزيع كتاب الكاتب الإسرائيلي آدم شامير “الوجه الآخر لإسرائيل”.

المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة