سانتورم يؤيد منافسه رومني ضد أوباما

أعلن المرشح الجمهوري السابق للرئاسة الأميركية ريك سانتورم عن تأييده لمنافسه عن الحزب ميت رومني الذي كان حاكما لولاية ماساتشوستس، وهو ما يكسب الأخير فرصة الحصول على أصوات المحافظين دينيا في السباق إلى البيت الأبيض.

وقال سانتورم -وهو عضو سابق في مجلس الشيوخ عن ولاية بنسلفانيا- في بيان نشرته وسائل الإعلام الأميركية إن "ضرورة" التغلب على الرئيس الحالي باراك أوباما في الانتخابات المقررة في نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، هي السبب وراء دعمه لمنافسه السابق.

وأضاف سانتورم أن الموقف اتخذه عقب لقائه مع رومني يوم الجمعة "لتصفية الأجواء"، معربا عن انبهاره بما وصفه من فهم رومني العميق لقضايا الاقتصاد والأسرة التي تحتل الصدارة في حملة الانتخابات الرئاسية الأميركية.

وكان سانتورم قد تصادم بعنف مرارا مع رومني خلال عدد من المناظرات التلفزيونية، حيث وصفه بأنه ليس محافظا بكل ما في الكلمة من معنى، وأنه يفتقر إلى المؤهلات للفوز على أوباما الديمقراطي لأنه وقع على قانون رعاية صحية مماثل للقانون الذي وقعه أوباما.

غير أن المرشح السابق لم يشكك في أن رومني سيعمل على إبطال ذلك القانون الذي اعتبره مفصلا على قياس أوباما، واستبداله بنظام أفضل ينبع من احتياجات الشعب لا الحكومة، على حد تعبيره.

يشار إلى أن سانتورم انسحب الشهر المنصرم من السباق الجمهوري بعد أن حقق رومني تقدما لا يمكن التغلب عليه في الانتخابات التمهيدية وكذلك أصوات مندوبي الحزب للحصول على تذكرة الترشح للرئاسة.

وذكرت وسائل إعلام أميركية أن كافة مرشحي الحزب السابقين أعلنوا تأييدهم لرومني باستثناء رون بول الذي يستمر في حملته الانتخابية.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

فاز المرشح الجمهوري ميت رومني في خمسة انتخابات تمهيدية وفرض نفسه مرشحا عن الحزب الجمهوري في الانتخابات الرئاسية الأميركية في نوفمبر/تشرين الثاني المقبل لمنافسة الرئيس باراك أوباما.

لمح الرئيس الأميركي باراك أوباما أمس الجمعة بحذر إلى عملية قتل الولايات المتحدة زعيم تنظيم القاعدة الراحل أسامة بن لادن، بينما أطلقت حملة إعادة انتخابه شريط فيديو يمتدح قراره إصدار الأوامر بشن الغارة التي قتل فيها بن لادن قبل نحو عام.

أعلن المرشح الأميركي المحافظ رئيس مجلس النواب السابق نيوت غنغريتش الأربعاء انسحابه رسميا من السباق على ترشيح الحزب الجمهوري لخوض انتخابات الرئاسة الأميركية، معتزما دعم المرشح الجمهوري ميت رومني.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة