رئيس التشيك يلغي زيارة كييف


 ألغى الرئيس التشيكي فاتسلاف كلاوس زيارة لأوكرانيا كانت مقررة الشهر المقبل بسبب سجن رئيسة الوزراء السابقة وزعيمة المعارضة يوليا تيموشينكو، وفق ما أعلنه المتحدث باسم الرئيس.

وانضم كلاوس بذلك إلى الرئيس الألماني يواخيم غاوك الذي قرر إلغاء المشاركة في قمة لرؤساء دول وسط أوروبا في منتجع يالتا الأوكراني المطل على البحر الأسود في الـ11 و12 من الشهر المقبل.

وقال راديم أوشفات المتحدث باسم الرئيس إن هناك أسبابا عدة لغياب كلاوس لكن سجن تيموشينكو السبب الأساسي.

وانتقدت جمهورية التشيك -التي منحت حق اللجوء لأولكسندر زوج تيموشينكو- الطريقة التي تعامل بها تيموشينكو الخصم السياسي الأساسي للرئيس الأوكراني فيكتور يانوكوفيتش، التي تقضي عقوبة بالسجن سبع سنوات منذ العام الماضي بعد إدانتها في قضية إساءة استغلال للسلطة. وهي إدانة يعتبرها الاتحاد الأوروبي ذات دوافع سياسية.

لرئيس التشيكي (يمين): هناك أسباب عدة لإلغاء زيارته أهمها سجن تيموشينكو (رويترز)

وتعاني تيموشينكو (51 عاما)  من آلام في الظهر وعرضت ألمانيا عليها إجراء الترتيبات اللازمة لعلاجها لكن لم يتضح هل ستسمح لها الحكومة الأوكرانية بالسفر، وتؤكد أسرتها أنها لن تغادر أوكرانيا.

آلام وإضراب
وحالة تيموشينكو الصحية أجبرت قاض أوكراني على إرجاء جلسة الاستماع إليها في تهمة التهرب من الضرائب إلى 21 من الشهر المقبل.

وأبلغ القاضي الحضور بأن تيموشنكو لا تستطع حضور الجلسة بسبب آلام مزمنة في الظهر.

وقد أضربت تيموشينكو عن الطعام منذ يوم الجمعة الماضي عندما قالت إن حراسا في السجن اعتدوا عليها بدنيا، وكانت سلطات السجن قد قالت إنها ربما تجبرها على تناول الطعام.

وتواجه أوكرانيا المزيد من المقاطعات المحتملة من ساسة أوروبيين خلال بطولة أمم أوروبا لكرة القدم 2012 التي ستشترك أوكرانيا في تنظيمها مع بولندا في يونيو/ حزيران. وذكرت مجلة دير شبيغل الألمانية أمس الأحد أن المستشارة أنجيلا ميركل ربما تتجاهل البطولة إذا بقيت تيموشينكو مسجونة.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أرجئت في أوكرانيا محاكمة رئيسة الوزراء السابقة وزعيمة المعارضة يوليا تيموشينكو في اتهامات بالتهرب الضريبي إلى 21 مايو/أيار بسبب اعتلال صحتها، وقد تجمع العشرات من مؤيديها للاحتجاج على محاكمتها بمدينة خاركيف.

منحت جمهورية التشيك اللجوء السياسي لألكسندر تيموشينكو زوج الزعيمة الأوكرانية المعارضة يوليا تيموشينكو التي تقضي عقوبة بالسجن حاليا، وذلك بعد أن منحت اللجوء منذ عام لوزير الاقتصاد الأوكراني السابق بودان دانيليشين أحد حلفاء تيموشينكو.

أصدرت إحدى محاكم العاصمة الأوكرانية كييف حكما بسجن يوري ليتسينكو وزير الداخلية السابق وحليف رئيسة الحكومة السابقة يوليا تيموشينكو أربعة أعوام بعد إدانته بجرميْ الاختلاس وسوء استخدام السلطة.

نقلت رئيسة الحكومة الأوكرانية السابقة يوليا تيموشينكو من السجن إلى مركز طبي في مدينة خاركيف لتلقي العلاج من آلام في الظهر، وكانت صحة تيموشينكو قد تدهورت منذ اعتقالها في أغسطس/آب الفائت على خلفية تهم بالفساد واستغلال السلطة.

المزيد من دولي
الأكثر قراءة