غروسمان بباكستان لإعادة خطوط إمداد الناتو


التقى المبعوث الأميركي الخاص لأفغانستان وباكستان مارك غروسمان بوزيرة الخارجية الباكستانية حنا رباني خار، وذلك في مستهل زيارة يقوم بها لإسلام آباد يسعى خلالها لإثناء باكستان عن قرارها وقف خطوط الإمداد للقوات الأميركية وقوات حلف شمال الأطلسي (ناتو) في أفغانستان.

وقال غروسمان للصحفيين عقب اللقاء إنه لا يتوقع الحصول على التزام في الوقت الحالي باستئناف فوري لخطوط الإمداد، مشيرا إلى أن مهمته هي بدء محادثات بشأن كيفية تحقيق تقدم.

وكانت خار صرحت في وقت سابق اليوم بأن بلادها أبلغت الولايات المتحدة بصورة واضحة بوقف الغارات الجوية التي تشنها طائرات أميركية بدون طيار، لكن واشنطن لم تستمع لذلك.

وأضافت أن "موقف بلادها هو الذي عبرت عنه من قبل وهو ضرورة الكف عن هذه الضربات، لكنهم لم يسمعوا وأتمني أن يستجيبوا هذه المرة".

وكانت إسلام آباد أغلقت خطوط الإمداد في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي احتجاجا على غارة أميركية قتل فيها 24 جنديا باكستانيا.

وتنطلق هجمات الطائرات الأميركية بدون طيار من أفغانستان، ويقول مسؤولون أميركيون إنها فعالة للغاية مع المسلحين، وتؤجج الهجمات المشاعر المناهضة للولايات المتحدة في باكستان لأنها تعتبر انتهاكا للسيادة وتسقط ضحايا بين المدنيين.

وتوترت العلاقات بين باكستان والولايات المتحدة الحليفتين في مجال مكافحة الإرهاب مع اختلاف الجانبين بشأن الأمن والمساعدات ومستقبل أفغانستان.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

قالت وزيرة الخارجية الباكستانية حنا رباني خار، الثلاثاء إنها ستلتقي نظيرتها الأميركية هيلاري كلينتون في لندن يوم الخميس المقبل، لمناقشة تدهور العلاقات بين بلديهما بسبب هجوم لحلف شمال الأطلسي (الناتو) على موقع في الأراضي الباكستانية قتل فيه 24 جنديا باكستانيا.

تحادثت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون هاتفيا مع رئيس الوزراء الباكستاني يوسف رضا جيلاني أمس السبت، وقدمت من جديد عزاء الولايات المتحدة في مقتل 24 جنديا باكستانيا عقب غارات لحلف شمال الأطلسي (الناتو) الأسبوع الماضي.

أوقفت باكستان شحنات الإمداد المتوجهة إلى قوات الناتو في أفغانستان السبت، بعد أن احتشد آلاف المحتجين على الطريق الرئيسي المؤدي إلى الحدود لإجبار واشنطن على وقف إطلاق الصواريخ على مسلحين يحتمون داخل البلاد.

أقر متحدث باسم قوات حلف شمال الأطلسي (ناتو) في أفغانستان بقصف موقع باكستاني أسفر عن سقوط عدد من القتلى، في حادث عدته باكستان انتهاكا خطيرا لسيادتها وردت عليه بإغلاق معبر خيبر المخصص لنقل الإمدادت لقوات الحلف.

المزيد من دولي
الأكثر قراءة