إندونيسيا تعلق استيراد لحوم الأبقار الأميركية

قال نائب وزير الزراعة الإندونيسي إن بلاده ستعلق واردات لحوم الأبقار الأميركية بدءا من اليوم الخميس بعد تأكيد حالة إصابة بمرض جنون البقر بالولايات المتحدة، في حين استأنفت كوريا الجنوبية عمليات بيع لحوم الأبقارالأميركية بعد أن فرضت قيودا عليها أمس.

وأوضح روسمان هرياوان أن لحوم الأبقار الأميركية تستخدم بشكل أساسي في الفنادق والمطاعم الفاخرة، لكنه لم يقدم إطارا زمنيا لتعليق واردات إندونيسيا.

ووفقا لأرقام الحكومة الأميركية فإن إندونيسيا -أكبر اقتصاد بجنوب شرق آسيا- تلقت 0.6% فقط من صادرات لحوم الأبقار الأميركية عام 2011.

كوريا الجنوبية
في الأثناء قالت شركتان كبيرتان للمواد الغذائية بكوريا الجنوبية هما لوت مارت وهوم بلاس المتفرعة عن البريطانية تيسكو إنهما ستستأنفان بيع اللحوم الأميركية بعد أن علقتا بيعها بمحلاتها أمس.

وقالت الشركة في بيان "سنستأنف عرض وبيع اللحوم الأميركية بمحلاتنا بعد أن أكدت الحكومة أن هناك احتمالا ضعيفا بأن تكون البقرة المصابة قد تم تصديرها إلى بلادنا".

وأشارت الناطقة باسم شركة هوم بلاس إلى أن التعليق استمر تسع ساعات.

وكانت وزارة الزراعة الكورية الجنوبية أعلنت أمس أنها قررت تعزيز عمليات التفتيش، لكنها قالت إن البقرة المصابة لا تستوفي أصلا معايير الاستيراد إلى كوريا الجنوبية.

وتستورد سول 37% من احتياجاتها من اللحوم من الولايات المتحدة، ويشكل استيراد الأبقار الأميركية موضوعا حساسا بين سول وواشنطن اللتين وقعتا اتفاقا ثنائيا مهما للتبادل الحر.

وكانت كوريا الجنوبية فرضت حظرا على استيراد الأبقار الأميركية عند اكتشاف إصابة بجنون البقر عام 2003. ولم تستأنف الإستيراد حتى 2008. مما أدى إلى مظاهرات كبيرة وسط المستهلكين القلقين.

بدورها أعلنت اليابان وسنغافورة الإبقاء على وضع الواردات وإجراءات المراقبة دون تغيير، بينما لم تتخذ السلطات التايوانية قرارا بعد.

من جهته، أكد الاتحاد الأوروبي، الذي يستورد لحوم أبقار بقيمة 133 مليون دولار سنويا من الولايات المتحدة، أنه لا يفكر في فرض قيود محددة.

الإصابة
وأعلنت الولايات المتحدة الأربعاء أنها رصدت إصابة بجنون البقر في كاليفورنيا (غرب) وحاولت طمأنة المستهلكين على صحة قطعان الماشية.

وذكرت وزارة الزراعة الأميركية في بيان أنها رصدت "إصابة رابعة بالتناذر الدماغي بمزرعة للأبقار في كاليفورنيا".

وأوضحت السلطات أن البقرة لم تستخدم لإنتاج اللحوم "ولا تشكل بأي حال من الأحوال خطرا على الشبكة الغذائية أو الصحة العامة" وأكدت أن المرض لا ينتقل عبر الحليب.

وقالت أيضا "آلياتنا للوقاية من التناذر الدماغي تعمل بشكل جيد".

ويتسم الإعلان عن هذه الإصابة الجديدة بالحساسية بينما تصل قيمة صادرات اللحوم من الأبقار الأميركية إلى 353 مليون دولار سنويا. وتشكل المكسيك وكندا وكوريا الجنوبية واليابان الأسواق الرئيسية لهذه الصادرات.

لكن مسؤولين بالوزارة قالوا "هذه الاصابة لن تؤثر على تجارة الولايات المتحدة" حيث تقوم وزارة الزراعة بفحص حوالي أربعين ألفا من الأبقار كل سنة.

وتقدر الولايات المتحدة حجم ماشيتها بـ90.8 مليون رأس تشكل جزءا أساسيا من النشاط الاقتصادي لبعض الولايات مثل تكساس (جنوب) ونبراسكا وكنساس (وسط) وكاليفورنيا (غرب).

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

يسعى القائمون على صناعة اللحوم في أوروبا إلى استعادة ثقة المستهلكين، بعد المخاوف من جنون البقر التي أدت إلى إحجامهم عن شراء لحوم الأبقار. فقد بدأت السويد تحركا في هذا الاتجاه من خلال جمعية إعلامية لتشجيع استهلاك لحوم الأبقار السويدية.

سادت الشارع الياباني موجة من الهلع عقب إعلان وزارة الصحة اليابانية أنها رصدت أول حالة محتملة من مرض جنون البقر في مقاطعة شيبا قرب العاصمة طوكيو مما أثار المخاوف من انتشار المرض.

انضمت روسيا وجنوب أفريقيا إلى دول آسيوية في تعليق استيراد لحوم البقر الأميركية بعد الإعلان عن اكتشاف أول إصابة بمرض جنون البقر في الولايات المتحدة. وقد أعلن الاتحاد الأوروبي أنه يراقب عن كثب تلك التطورات لكنه لا يفكر حاليا في تشديد إجراءات الحماية المفروضة أصلا على تلك اللحوم.

المزيد من أمراض وأوبئة
الأكثر قراءة