إقرار فوز بوتين وأميركا مستعدة للتعاون معه

ers of Russia's elections commission declare Vladimir Putin the official winner of weekend presidential elections with 63.60 percent of the vote at their session in Moscow on March 7, 2012
undefined

أقرت لجنة الانتخابات الروسية الليلة الماضية رسميا فوز رئيس الوزراء فلاديمير بوتين في انتخابات الرئاسة التي شابتها اتهامات بالتزوير واحتجاجات لم تمنع الولايات المتحدة من إبداء استعدادها للتعاون مع الرئيس المنتخب الذي سيقود البلاد في السنوات الست المقبلة.

وأعلنت اللجنة في مؤتمر صحفي بموسكو النتائج النهائية للاقتراع الذي جرى الأحد الماضي بعدما وقّع كل أعضائها البروتوكول النهائي للنتائج وفقا لوكالة إيتار تاس. وأظهرت تلك النتائج فوز بوتين بنسبة 63.60%, وهو ما مجموعه 45.6 مليون صوت.

وحل ثانيا زعيم الحزب الشيوعي غينادي زيوغانوف الذي نال 12.3 مليون صوت أي نسبة 17.8%, وثالثا المرشح المستقل, الملياردير ميخائيل بوخوروف, الذي حصد أكثر من 5.7 ملايين صوت وهو ما نسبته 7.89%, ورابعا زعيم الحزب الديمقراطي الليبرالي فلاديمير جيرنوفسكي  بمجموع 4.4 ملايين صوت بنسبة 6.22%.

وقبل ساعات من إقرار النتائج النهائية, اعتبر الرئيس الروسي المنتخب أن الانتهاكات التي ربما وقعت خلال الاقتراع الرئاسي لا تتعدى 1% من النتائج المعلنة.

 
وكان معارضون روس قد قالوا إن بوتين فاز في الواقع بنسبة 53% فقط  من الأصوات, وقد دعا هؤلاء إلى التظاهر مجددا بعد غد السبت.

‪كلينتون قالت إن فوز بوتين كان واضحا (الفرنسية)‬ كلينتون قالت إن فوز بوتين كان واضحا (الفرنسية)‪كلينتون قالت إن فوز بوتين كان واضحا (الفرنسية)‬ كلينتون قالت إن فوز بوتين كان واضحا (الفرنسية)

موقف أميركي
وعلى صعيد المواقف الدولية, أبدت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون أمس استعداد بلادها للتعاون مع بوتين مع أنها أبدت في المقابل انشغالها بحملات الاعتقال التي استهدفت الاثنين الماضي في موسكو معارضين كانوا يحتجون على نتائج الانتخابات.

وقالت بعد اجتماعها بنظيرها البولندي في واشنطن "إن منظمة الأمن والتعاون في أوروبا أوضحت أن هناك قلقا من العملية الانتخابية الأخيرة التي يجب التحقيق فيها ومعالجتها, ونحن لا نزال قلقين من اعتقال محتجين سلميين".

بيد أنها قالت إن الانتخابات الروسية أظهرت فائزا واضحا هو فلاديمير بوتين، وإن الولايات المتحدة مستعدة للعمل معه بعد تسلّمه مسؤولياته.

وتحدثت هيلاري كلينتون أول أمس بالهاتف إلى نظيرها الروسي سيرغي لافروف الذي ستلتقيه الاثنين المقبل في نيويورك على هامش اجتماع وزاري لمجلس الأمن الدولي.

وكانت الإدارة الأميركية قد دعت الاثنين الماضي الحكومة الروسية إلى إجراء تحقيق مستقل في تجاوزات محتملة في الانتخابات الرئاسية.

المصدر : وكالات