مئات القتلى ودمار واسع بإعصار الفلبين

S : Lenlen Medrano and her child (on stretcher) , survivors of Typhoon Bopha, are transported across a surging river in New Bataan town, compostela province on December 6, 2012. Nearly 200,000 people are homeless and more than 300 dead after the Philippines suffered its worst typhoon this year, authorities said on December 6, reaching out for international aid to cope with the scale of the disaster. AFP
undefined

كثفت أجهزة الإنقاذ بالفلبين من تحركها لانتشال مزيد من الناجين من أقوى إعصار يضرب البلاد هذا العام, حيث ارتفع عدد الضحايا إلى 475 قتيلا على الأقل, ولا يزال 379 في عداد المفقودين.

وأجلت السلطات اليوم الخميس مئات السكان ممن شردهم الإعصار "بوفا" بوادي كومبوستيلا الأكثر تضررا من السيول المدمرة والرياح التي بلغت سرعتها أخيرا 145 كلم في الساعة, إلي أماكن إيواء وصف بأنها مكتظة. يأتي ذلك وسط توقعات بارتفاع عدد الضحايا مع استمرار الرياح, ووجود المئات من المفقودين.

وكان الإعصار قد ضرب جزيرة مينداناو جنوب البلاد أمس الأول الثلاثاء مما أدى إلى اقتلاع أشجار ودمار آلاف المنازل مع سرعة الرياح التي بلغت 210 كلم في الساعة قبل أن تخف قوته ويتجه نحو بحر الصين الجنوبي.

وقد تفقد وزراء من الحكومة مناطق في الجنوب للاطلاع على الأضرار, حيث وصف المشهد بأنه "خراب كبير" مع دمار آلاف المنازل وانتشار الجثث على الأرض.

بدورها, قالت وزيرة الشؤون الاجتماعية كورازون سليمان "نحن بحاجة ماسة إلى أدوية وملابس وخيم" لأن الناجين يقيمون في العراء منذ أن جرف الإعصار منازلهم. وأشارت إلى أن الجثث لا تزال ممددة على الأرض, وسط مخاوف من انتشار الأمراض.

وبينما يقول مسؤولون إن 178 ألف شخص لا يزالون بالملاجئ التي أقيمت بالمدارس والملاعب  الرياضية ومبان حكومية أخرى, أعرب رئيس البلاد بينينو أكينو عن أمله في أن تكون الفلبين استخلصت العبر من الكوارث الطبيعية المتكررة التي تصيبها.

يُذكر أن الفلبين تتعرض لحوالي عشرين عاصفة أو إعصار سنويا غالبيتها خلال فصل الأمطار بين يونيو/حزيران وأكتوبر/تشرين الأول. كما أن الإعصار "بوفا" الحالي هو رقم 16 هذه السنة. وفي عام 2011، تسبب 29 إعصارا بمقتل 1500 شخص بينهم 1200 في مينداناو بعد مرور العاصفة الاستوائية واشي.

وفي أغسطس/آب الماضي, أدت فيضانات ناجمة عن سلسلة عواصف لسقوط حوالى مائة قتيل ونزوح أكثر من مليون شخص.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

Residents wade on a flooded street in Las Pinas, Metro Manila August 7, 2012. Monsoon rains swamped the Philippine capital and nearby provinces, forcing the government to close schools, public and private offices and financial markets, as emergency workers rushed to move thousands of people to higher grounds, government disaster officials said. REUTERS/Erik De Castro (PHILIPPINES - Tags: ENVIRONMENT DISASTER SOCIETY)

اضطر أكثر من 850 ألف شخص إلى الفرار من منازلهم بسبب الأمطار الغزيرة التي غمرت مناطق كثيرة في العاصمة الفلبينية مانيلا والمناطق المحيطة بها.

Published On 8/8/2012
Residents wade on a flooded street in Las Pinas, Metro Manila August 7, 2012. Monsoon rains swamped the Philippine capital and nearby provinces, forcing the government to close schools, public and private offices and financial markets, as emergency workers rushed to move thousands of people to higher grounds, government disaster officials said. REUTERS/Erik De Castro (PHILIPPINES - Tags: ENVIRONMENT DISASTER SOCIETY)

ارتفعت إلى 85 قتيلا وثمانية مفقودين حصيلة ضحايا الفيضانات التي ضربت العاصمة الفلبينية مانيلا والأقاليم المحيطة بها، وفق ما قالت الوكالة الحكومية للاستجابة للكوارث اليوم الأحد.

Published On 12/8/2012
REUTERS/A view of Meulaboh town after Sunday massive earthquake and the powerfull tsunami it triggered on January 1, 2005.

أعلنت هيئة المسح الجيولوجي الأميركية أن زلزالا قوته 7.9 درجات وقع اليوم الجمعة قبالة الفلبين، وسط مخاوف من حدوث موجات مد عاتية (تسونامي) في الدول المجاورة بجنوبي شرقي آسيا.

Published On 31/8/2012
Director of the Philippine Institute of Volcanology and Seismology (Phivolcs) Renato Solidum points to a graph as he issued a Tsunami Alert Warning level 3 and called for possible evacuation of people in affected areas, during a press conference in Quezon city, east of Manila, Philippines, 31 August 2012. A 7.7-magnitude earthquake struck off the Philippines' eastern coast, killing at least one and forcing thousands to flee their homes amid a tsunami warning. Roads and buildings cracked, while power lines were disrupted in dozens of cities and towns in the eastern and southern Philippines, where the quake was felt, according to local officials. EPA/FRANCIS R. MALASIG

ألغى مركز التحذير من موجات المد العاتية (تسونامي) إنذاره من حصول موجات مد عاتية في الفلبين والدول المجاورة في جنوب آسيا، بعدما ضرب زلزال بقوة 7.9 ريختر منطقة في عمق البحر على بعد 146 كيلومترا من بلدة جيوان الساحلية الفلبينية.

Published On 31/8/2012
المزيد من كوارث
الأكثر قراءة