بيريز: مواقف روسيا حيال نووي إيران حازمة


قال الرئيس الإسرائيلي شمعون بيريز الجمعة إن المواقف الروسية حول البرنامج النووي الإيراني  "أكثر حزما بكثير" من الاقتناع السائد في إسرائيل، وذلك في ختام زيارة استمرت ثلاثة أيام لروسيا.

وأضاف بيريز -في مقابلة مع الإذاعة الإسرائيلية العسكرية في الطائرة التي أقلته إلى إسرائيل- إن "المواقف الروسية هي أكثر تعقيدا مما يُعتقد"، موضحا أنها تميل أكثر إلى الجانب الإسرائيلي حول عدد كبير من المسائل.

وكان بيريز بحث الخميس مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال ساعة ونصف ساعة "التهديد الإيراني، والوضع في سوريا، ووسائل استئناف المفاوضات بين إسرائيل والفلسطينيين، وكذلك العلاقات الإستراتيجية بين روسيا وإسرائيل"، حسب ما جاء في بيان لمكتبه.

وأضاف البيان أن لقاء بيريز وبوتين كان إيجابيا وفعالا، مشيرا إلى أن مستقبل وأمن إسرائيل يشكلان أهمية كبيرة للرئيس الروسي.

ونقل البيان عن الرئيس الروسي قوله إن روسيا "لديها تفهم عميق للطريقة التي يجب أن تتبع لحل هذه المسائل".

وترفض إسرائيل وحليفتها الولايات المتحدة باستمرار استبعاد اللجوء إلى الخيار العسكري لمنع إيران من تطوير قدراتها لبناء سلاح نووي.

وتنفي إيران نيتها امتلاك سلاح نووي، وتؤكد أن برنامجها النووي هو لتوليد الكهرباء ولاستخدامه في أغراض طبية فقط.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

قالت إيران إنها ستشارك “بنشاط” بمؤتمر دولي في هلسنكي الشهر القادم، يبحث حظر الانتشار النووي في الشرق الأوسط. وقالت إيران إنها ستثير مسألة الترسانة النووية الإسرائيلية باللقاء الذي لم يتحدد تاريخه بعد. ولم توضح إسرائيل بعد إن كانت ستشارك في المؤتمر.

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو مساء أمس الاثنين إنه “مستعد إذا لزم الأمر” لتوجيه ضربة للمنشآت النووية الإيرانية، وذلك في حين انتقد المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية يوكيا أمانو الاثنين تقاعس إيران عن التعاون الكامل مع الوكالة بشأن برنامجها النووي.

أفادت قناة تلفزيونية إسرائيلية أمس الأحد بأن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ووزير الدفاع إيهود باراك أعطيا عام 2010 أمرا للجيش بمهاجمة منشآت نووية إيرانية، إلا أن هذا الأمر جرى إلغاؤه.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة