مقتل عشرين بهجوم مسلح شمالي نيجيريا

قال مسؤول محلي إن مسلحين فتحوا النار على مصلين أثناء مغادرتهم مسجدا في شمالي نيجيريا اليوم الأحد، مما أسفر عن سقوط عشرين قتيلا على الأقل.

وأوضح حاكم منطقة بيرنين غواري عبد الله محمد أن الهجوم وقع في قرية دوغو داوا النائية في ولاية كادونا، فيما أكد مفوض شرطة الولاية أولفيمي أدينايكي الحادثة إلا أنه لم يذكر عدد القتلى.

ولم تتبن أي جهة العملية التي تضاف إلى سلسلة الهجمات والحوادث التي تعرفها المنطقة الواقعة  بالقرب من نقطة التماس بين الجزء الشمالي من البلاد ذي الأغلبية المسلمة والجنوبي الذي تقطنه أغلبية مسيحية.

ورجح عبد الله محمد أن تقف "مجموعة إجرامية محلية" وراء هجوم اليوم، وقال إن الشكوك تحوم حول "مجموعة من المجرمين فقدت مؤخرا عددا من عناصرها خلال تبادل لإطلاق النار مع السكان المحليين".

وأوضح محمد أن المجموعة تتخذ من الغابات المجاورة لقرية دوغو داوا مقرا تنطلق منه لتنفيذ هجماتها التي تستهدف غالبا مستخدمي الطريق السريع الذي يربط كادونا بليغوس.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

قتل 35 شخصا على الأقل أمس الاثنين عندما أطلق جنود نيجيريون النار عشوائيا على سكان مدينة مايدوغوري (شمال شرق نيجيريا)، بعد هجوم بقنبلة استهدف قافلتهم ولم تتبنه أي جهة، بحسب ما أفاد به شهود عيان. وتعد المدينة معقل جماعة بوكو حرام.

فجر مسلح نفسه في كنيسة بشمال نيجيريا اليوم الأحد، مما أسفر عن مقتل وجرح العديد من الأشخاص، حسب ما أعلنته الوكالة الوطنية لإدارة الطوارئ في هذا البلد.

اعتقل عدد من عناصر قوات الأمن النيجيرية للاشتباه بتورطهم في أنشطة جماعة بوكو حرام -التي ينسب إليها تنفيذ عدة هجمات خلفت مئات القتلى- وفق ما أعلنه الجيش النيجيري.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة