مقتل خمسة بغارة أميركية شمال باكستان

قتل خمسة أشخاص، وصفوا بالمتشددين، في غارة شنتها اليوم طائرة أميركية دون طيار في شمال غرب باكستان.
 
وتحدث مسؤولون أمنيون باكستانيون رفضوا كشف هوياتهم عن طائرة أطلقت أربعة صواريخ على منزل قرب بلدة مير علي شرقي ميرانشاه كبرى مدن شمال وزيرستان، غير بعيد عن الحدود الأفغانية.

وقال مسؤول أمني لوكالة الأنباء الفرنسية "دخلت طائرات أميركية دون طيار المنطقة عند الفجر وأطلقت أربعة صواريخ على منشأة عسكرية مما أدى إلى مقتل خمسة متمردين".

وكثفت الولايات المتحدة منذ انتخاب باراك أوباما رئيسا من هذه الهجمات التي تعتبرها سلاحا رئيسيا في محاربة القاعدة وتنظيمات ترتبط بها، خاصة في غياب عمل عسكري باكستاني ضد هذه الجماعات.

وبين الجماعات التي تنشط في المنطقة -حسب الإدارة الأميركية- شبكة حقاني التي تعتبرها واشنطن تهديدا كبيرا لاستقرار أفغانستان المجاورة.

وتواجَه الغارات بسخط شعبي في باكستان باعتبارها خرقا للسيادة الباكستانية.

وطالما وتّرت الغارات العلاقة بين إسلام آباد وواشنطن، لكن مراقبين يعتقدون أن الحكومة الباكستانية في الحقيقة تتعاون في تسهيلها.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أعلن مسؤولون أمنيون في باكستان مقتل 12 شخصا على الأقل وجرح اثنين آخرين جراء غارة نفذتها طائرة أميركية بدون طيار على إقليم وزيرستان القبلي بشمال غرب البلاد وعلى مقربة من الحدود الأفغانية.

شنت طائرات أميركية بلا طيار اليوم الأحد غارتين جديدتين على شمال غرب باكستان موقعة سبعة قتلى على الأقل بعد غارة باليوم السابق أوقعت ستة قتلى مما أثار احتجاجات رسمية وشعبية بأول أيام عيد الفطر.

قال مسؤولو استخبارات باكستانيون إن طائرة أميركية بدون طيار أطلقت صاروخين على سيارة بمنطقة وزيرستان القبلية شمال غربي البلاد مما أدى لمقتل أربعة مسلحين، ووقعت الغارة رغم المطالب الباكستانية بوقف الغارات الأميركية وفي وقت تقوم فيه وزيرة الخارجية الباكستانية بزيارة واشنطن.

المزيد من أمن وطني وإقليمي
الأكثر قراءة