مبعوثان أوروبي وروسي للشرق الأوسط

عين مجلس الاتحاد الأوروبي وجمهورية روسيا الاتحادية اليوم الاثنين مبعوثين جديدين لهما بمنطقة الشرق الأوسط.

فقد اختار مجلس الاتحاد السفير الألماني في سوريا أندرياس راينيكه في منصب المبعوث الأوروبي الخاص لعملية السلام في المنطقة.

وقال مجلس الاتحاد في بيان له إن مهمة المبعوث الخاص ستكون "المساهمة في تنفيذ أهداف سياسة الاتحاد الأوروبي بما فيها السلام الشامل وحل الدولتين وحل الصراع الإسرائيلي السوري والإسرائيلي اللبناني".

كما سيكون راينيكه -حسب البيان- مبعوث الاتحاد إلى اللجنة الرباعية الدولية بشأن الشرق الأوسط التي تضم الولايات المتحدة وروسيا والاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة.

وقالت المفوضة العليا للعلاقات الخارجية والأمن في الاتحاد الأوروبي كاثرين أشتون إن تعيين راينيكه "يظهر التزام الاتحاد القوي تجاه عملية السلام".

وأشارت إلى أن المبعوث الجديد سيلعب دورا أساسيا في الجهود الرامية إلى إعادة كافة الفرقاء إلى طاولة المفاوضات بهدف "إنشاء دولة فلسطينية مستقلة وديمقراطية ومترابطة وقابلة للحياة تعيش إلى جانب إسرائيل بسلام وأمن".

وينتظر أن يبدأ أندرياس راينيكه مهامه في الأول من فبراير/شباط المقبل وستستمر ولايته حتى 30 يونيو/حزيران 2013.

روسيا
من جهته عين الرئيس الروسي ديميتري مدفيدف اليوم نائب وزير الخارجية ميخائيل بوغدانوف ممثلا جديدا له في الشرق الأوسط.

ونقلت وسائل إعلام روسية عن المكتب الصحفي للكرملين أن مدفيدف أصدر مرسوما بتعيين بوغدانوف خلفا لألكسندر سلطانوف الذي شغل المنصب إلى أن أحيل على التقاعد.

وشغل بوغدانوف منذ عام 2002 منصب مدير دائرة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في وزارة الخارجية الروسية، ثم عين سفيرا لروسيا في مصر منذ سبتمبر/أيلول 2004.

وكان مدفيدف قد عينه في يونيو/حزيران 2011 نائبا لوزير الخارجية بعد أن أعفاه من منصبي السفير الروسي في مصر ومندوب روسيا المفوض في الجامعة العربية.

المصدر : يو بي آي

المزيد من الدبلوماسية
الأكثر قراءة