إسرائيل تكثف خطط الاستيطان

A man stands on a street in the West Bank Jewish settlement of Modiin Illit May 23, 2011. U.S. President Barack Obama on Sunday eased Israeli anger over his new Middle East peace proposals when he made it clear that the Jewish state would likely be able to negotiate keeping some settlements


أعلن وزير الدفاع الإسرائيلي إيهود باراك اليوم أنه صادق الأسبوع الماضي على بناء 277 مسكناً جديداً بمستوطنة أريئيل الواقعة جنوب مدينة نابلس في عمق الضفة الغربية.

وأفادت وسائل إعلام إسرائيلية بأن مائة من المساكن التي صادق باراك على بنائها معدة لمستوطنين تم نقلهم من مستوطنة نيتساريم التي تم إخلاؤها بقطاع غزة خلال خطة الانفصال التي نفذتها إسرائيل صيف 2005.

يُذكر أن رئيس الوزراء الأسبق أرييل شارون تعهد لواشنطن بعدم نقل مستوطنين تم إخلاؤهم من مستوطنات القطاع إلى المستوطنات بالضفة الغربية.

ويشمل حي نويمان بمستوطنة أريئيل 430 مسكناً، وتشكّل مصادقة باراك على بناء 277 مسكناً مرحلة أولى في بناء الحي الاستيطاني الجديد.

آلاف المساكن
وكان وزير الداخلية إلياهو يشاي صادق الخميس الماضي على مخطط لبناء 1600 مسكن بمستوطنة رمات شلومو شمال القدس الشرقية، ويعتزم المصادقة الأيام القريبة المقبلة على ألفي مسكن بمستوطنة غفعات همتوس جنوب القدس الشرقية وسبعمائة مسكن بمستوطنة غفعات زئيف شمال القدس الشرقية.

يُشار إلى أن إعلان يشاي عن المصادقة على مخطط البناء بمستوطنة رمات شلومو في مارس/ آذار العام الماضي، أتى بالتزامن مع بدء زيارة جوزيف بايدن نائب الرئيس الأميركي مما أدى إلى أزمة في العلاقات بين الإدارة الأميركية والحكومة برئاسة بنيامين نتنياهو.

ويأتي الإعلان عن مخططات البناء الاستيطاني الجديدة بعد تنديد أميركي وأوروبي وروسي وتركي على إثر المصادقة على مخطط بناء 930 مسكناً بمستوطنة ها روماه في جبل أبو غنيم جنوب القدس الشرقية قبل عشرة أيام.

المصدر : يو بي آي

المزيد من استيطان
الأكثر قراءة