عـاجـل: مراسل الجزيرة: الدنمارك تعلن تسجيل 191 إصابة جديدة بفيروس كورونا ليرتفع الإجمالي إلى 2201

إيطاليا تدعو لقمة دولية بشأن ليبيا

فرانكو فراتيني استبعد التدخل العسكري بليبيا (الأوروبية)
دعا وزير خارجية إيطاليا فرانكو فراتيني إلى عقد قمة أوروبية عربية أفريقية الأسبوع المقبل، لبحث الخطوات الواجب اتخاذها من أجل مواجهة الموقف في ليبيا، بينما يبحث مجلس الأمن اليوم مشروع قرار يدعو لفرض حظر جوي فوق الأراضي الليبية.

واستبعد فراتيني أي تدخل عسكري في ليبيا، وقال في جلسة لمجلس الشيوخ في البرلمان الإيطالي إن أي تدخل عسكري في ليبيا لن يكون قابلا للتنفيذ.

مشروع قرار
في غضون ذلك يبحث مجلس الأمن اليوم مشروع قرار مقدم من بريطانيا ولبنان، يدعو إلى فرض منطقة حظر جوي فوق الأراضي الليبية.

وقال مراسل الجزيرة في نيويورك ناصر الحسيني إن مشروع القرار مكون من بندين، الأول اقترحه مندوب لبنان ممثل المجموعة العربية في مجلس الأمن وبريطانيا ويدعو إلى فرض حظر جوي فوق ليبيا، والثاني يتضمن سلسلة إجراءات لتشديد العقوبات التي كان قد فرضها مجلس الأمن على نظام العقيد معمر القذافي.

أعضاء المجلس يحاولون المواءمة بين المطالبين بالحظر والمتحفظين عليه (رويترز)
وأضاف المراسل أنه في مقابل المطالبين بفرض حظر فوري على ليبيا وهم بريطانيا وفرنسا ولبنان هناك دول إما تعارض الفكرة أو تعدها غير فعالة وتمثل هذا الطرف الولايات المتحدة والصين، وروسيا وألمانيا.

وأشار إلى أن هذه الدول لديها تحفظات بشأن تساؤلات تنتظر الإجابة عليها بشأن حجم المشاركة العربية في الحظر وهل سيتم إشراك الطيارين العرب في القصف إذا كان هناك قصف والدول التي ستطبق هذا الحظر الجوي.

وأوضح أن المجلس سيعقد جلسة مغلقة اليوم بشأن هذه التساؤلات وغيرها قبل إجراء التصويت على مشروع القرار في اليومين المقبلين.

استعداد عربي
في السياق قال وزير الخارجية الفرنسي ألان جوبيه اليوم إن عددا من الدول العربية مستعد للمشاركة بشكل فعال في عملية عسكرية في ليبيا.

وزير خارجية فرنسا:
عدد من الدول العربية مستعد للمشاركة بشكل فعال في عملية عسكرية في ليبيا

وأضاف جوبيه في مدونته على شبكة الإنترنت أن الوقت لم يعد متأخرا بالنسبة للمجتمع الدولي للتدخل، معتبرا أن التهديد باستخدام القوة ضد العقيد معمر القذافي هو الأمر الوحيد الذي يمكن أن يوقفه.

وكان وزراء خارجية مجموعة الثماني أخفقوا في ختام اجتماعهم بباريس في الاتفاق على الدعوة إلى فرض منطقة للحظر الجوي على ليبيا مكتفين بتحذير القذافي من عواقب وخيمة إذا لم يحترم حقوق شعبه.

ونقلت رويترز عن مصدر دبلوماسي من مجموعة الثماني بعد المحادثات أن "الأميركيين يتحركون باتجاه مجلس الأمن الدولي ويريد الروس المزيد من التفاصيل حول منطقة حظر الطيران وهم حذرون، أما الألمان فيرفضون الفكرة تماما".

في إطار آخر أكدت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون أن بلادها تتفهم الحاجة الملحة لفرض حظر جوي على ليبيا, ولكن ذلك يجب أن يكون بقرار دولي, وأضافت كلينتون أن هنالك حوارا مع الدول الصناعية الثماني ومع الجامعة العربية حول هذا الأمر.

كما أضافت في مؤتمر صحفي أثناء زيارتها للقاهرة أن بلادها تسعى للتوصل إلى سبل لدعم الثوار في ليبيا وزيادة المساعدات الإنسانية للمواطنين.

المصدر : الجزيرة + وكالات