مقتل 18 بهجوم مسلح بباكستان

حاجز للجيش الباكستاني في منطقة كورام (الأوروبية-أرشيف)

قتل 18 شخصا في هجوم شنه مسلحون على قافلة من السيارات المدنية شمال غرب باكستان، وسط مؤشرات على أن الهجوم قد يكون ذا صبغة طائفية بحسب بعض المصادر العسكرية.

فقد أكدت مصادر أمنية ومدنية في منطقة الحزام القبلي شمال غرب باكستان القريب من الحدود مع أفغانستان، أن مسلحين أطلقوا نيران بنادقهم اليوم السبت على قافلة من سيارات مدنية -يرافقها حراس أمن- كانت في طريقها من باراتشينار كبرى بلدات منطقة كورام –ذات الأغلبية البشتونية- متوجهة إلى بيشاور.

ونقل عن أحد المواطنين الذين أصيبوا في الهجوم أن المسلحين هاجموا آخر مركبتين في القافلة قرب قرية شار خيل، في حين أكد أحد زعماء القبائل هذه الأنباء مشيرا إلى سقوط امرأتين بين القتلى.

دورية للجيش الباكستاني في ميرانشاه
كبرى مدن شمال وزيرستان (الفرنسية-أرشيف)
صراع طائفي
من جانبه قال الناطق الرسمي باسم القوات شبه النظامية في الإقليم الشمالي الغربي الرائد فضل الرحمن إن جميع ضحايا الهجوم من المسلمين الشيعة، مما يعطي انطباعا بأن الحادث يأتي في إطار الصراع المذهبي.

يشار إلى أن الطريق الواصل بين كورام وبيشاور عادة ما يكون مغلقا إما بسبب عمليات المسلحين أو عمليات الجيش الباكستاني في المنطقة، الأمر الذي يجبر السكان على سلوك مسار دائري عبر أفغانستان للوصول إلى مقاطعة خيبر.

بيد أن المسار نفسه لا يعد آمنا، فقد قتل 11 شخصا الأسبوع الماضي عندما استهدف مسلحون حافلة مدنية داخل الأراضي الأفغانية، كما سبق أن أعلن الجيش الباكستاني قتل مائة مسلح -يعتقد أنهم من حركة طالبان باكستان- في هذه المنطقة على مدى الأسابيع الماضية.

إعدام بالديناميت
وكانت طالبان قد أعدمت أمس الجمعة شخصين في قرية قرب مدينة ميرانشاه كبرى مدن شمال وزيرستان التابعة للإقليم الحدودي الخاضع للإدارة الاتحادية والمتاخم للحدود مع أفغانستان.

"
اقرأ أيضا:

طالبان باكستان ومصير دولة
"

ووفقا لشهود عيان، وضع مسلحون من الحركة حزامين من الديناميت على الشخصين وفجروهما عقابا لهما على تعاملهما مع القوات الأميركية، كما ورد على لسان مسؤول محلي.

وقد أكد مسؤولون أمنيون نبأ الإعدام مشيرين إلى أن الحركة اختطفت الرجلين قبل عشرة أيام.

وتعتبر هذه الحادثة الثانية من نوعها، حيث سبق للحركة أن أعدمت شخصين آخرين يوم 21 مايو/أيار الماضي بنفس الطريقة بدعوى التجسس لصالح القوات الأميركية.

المصدر : وكالات