كيري ينتقل من لبنان إلى دمشق

كيري التقى سليمان قبل أن يتوجه إلى دمشق (الفرنسية)

يقوم السناتور الديمقراطي جون كيري، رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ والمرشح الديمقراطي السابق للانتخابات الرئاسية الأميركية بزيارة للبنان وسوريا تتصدر جدول أعمالها عملية السلام في المنطقة.

والتقى كيري في بيروت رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري، وقال في ختام اللقاء إن أي تحرك تقوم به بلاده في المنطقة لن يكون على حساب لبنان الحر والمستقل والديمقراطي.

وقال إنه يتوقع استمرار الدعم المالي للبنان، مشيرا إلى أن واشنطن قدمت حوالي مليار دولار منذ عام 2006 "وكنا فخورين جدا للمساهمة في جهود تحقيق الاستقرار في هذا الجزء من العالم".

كما التقي كيري مع الرئيس اللبناني ميشال سليمان قبل أن يتوجه إلى دمشق للقاء الرئيس السوري بشار الأسد التي وصلها مساء وقال إن مفاوضات السلام ستكون على رأس الموضوعات التي سيناقشها مع الأسد.

وسبق أن قام كيري خلال العامين الماضيين بأكثر من زيارة لدمشق وأجرى مباحثات مع القيادة السورية تناولت مختلف الملفات، لاسيما العلاقات الثنائية التي كانت شبه مقطوعة مع إدارة الرئيس الأميركي السابق الجمهوري جورج بوش.

وعينت واشنطن روبيرت فورد سفيرا لها في دمشق، وكانت قد سحبت سفيرتها السابقة مارغريت سكوبي في 15 شباط/فبراير 2005 بعد يوم واحد من اغتيال رئيس الوزراء اللبناني رفيق الحريري.

المصدر : وكالات