وفاة رئيس باكستان الأسبق ليغاري

صورة أرشيفية للرئيس الباكستاني الأسبق فاروق ليغاري (الفرنسية)
توفي الرئيس الباكستاني الأسبق فاروق أحمد خان ليغاري اليوم الأربعاء في أحد مستشفيات العاصمة إسلام آباد، عن 70 عاما إثر معاناة طويلة مع المرض.
 
ويعد ليغاري الرئيس الثامن في تاريخ باكستان منذ استقلالها عن بريطانيا عام 1947، وحكم في الفترة بين 1993 و1997.
 
وقد ووري الثرى في بلدته بإقليم البنجاب شرقي البلاد، حيث كان ينحدر من عائلة بارزة.
 
وكان ليغاري يعاني من مشاكل في القلب ونقل إلى المستشفى العسكري في حامية مدينة راولبندي قبل أيام.
 
ويعد الرئيس الراحل من الأعضاء المؤسسين لحزب الشعب الباكستاني الحاكم حاليا، وأقال عام 1996 حكومة رئيسة الوزراء بنظير بوتو بتهم تتعلق بقضايا فساد.
 
واضطرت بوتو إثر ذلك إلى مغادرة البلاد لتقيم في المنفى، قبل أن تغتال خلال تجمع انتخابي في راولبندي عام 2007.
 
ولم يتمكن ليغاري من إكمال ولايته الرئاسية التي تمتد خمس سنوات، واستقال إثر خلافات مع نواز شريف الذي أصبح رئيسا للوزراء بعد بنظير بوتو.
 
وبعد الاستقالة شكل ليغاري حزبا جديدا، إلا أنه فشل في الحصول على شعبية تؤهله للحكم.
المصدر : وكالات