الشرطة: انفجار كراتشي عرضي

انتشال إحدى الجثث من ركام المنزل (الفرنسية)انتشال إحدى الجثث من ركام المنزل (الفرنسية)

أعلنت الشرطة الباكستانية أن الانفجار الذي وقع في كراتشي وأسفر عن مقتل وإصابة عدة أشخاص يعتقد بأنهم ينتمون لتنظيم مسلح، نجم عن أسلحة وذخائر مخزنة في أحد المنازل، وأنه تم اعتقال اثنين من المصابين على ذمة التحقيق في الحادث.

فقد أوضح قائد شرطة كراتشي وسيم أحمد أن الانفجار الذي تسبب بانهيار منزل في حي البلدية الفقير بالمدينة نجم عن انفجار قنابل وعبوات وذخائر وبنادق آلية كانت مخبأة في المبنى الواقع في منطقة يسكنها أغلبية من قبائل البشتون الموالية لحركة طالبان باكستان.

وأضاف أن الانفجار على ما يبدو وقع نتيجة خطأ في توقيت عبوات ناسفة كانت معدة لاستهداف مواقع في العاصمة المالية لباكستان، مما يرجح أن يكون القتلى السبعة الذين سقطوا ينتمون لفصيل مسلح مناوئ للدولة، وهي العبارة التي تستخدمها السلطات الباكستانية الرسمية في الإشارة إلى حركة طالبان.

وكشف أحمد أن الشرطة عثرت في بقايا المنازل على بندقية آلية وشحنتين ناسفتين يدويتي الصنع وقنابل يدوية وأحزمة ناسفة، وأنه تم اعتقال اثنين أصيبا في الانفجار للتحقيق معهما بخصوص الأسلحة المصادرة.

ملك: عدد من نازحي وادي سواتكانوا يسكنون المنزل (رويترز)

نازحو سوات

من جانبه أشار وزير الداخلية رحمن ملك إلى معلومات ترجح أن عددا من نازحي وادي سوات -حيث يشن الجيش عمليات ضد حركة طالبان-كانوا يسكنون المنزل بصحبة ضيوف لهم، مؤكدا أن التحقيقات لا تزال مستمرة لمعرفة ملابسات الانفجار.

وأكد الوزير الباكستاني عزم حكومته ملاحقة من أسماهم باللاجئين غير الشرعيين بكراتشي، في إشارة إلى الأفغان وغالبيتهم من البشتون الذين يسكنون الأحياء والضواحي الفقيرة القريبة من المدينة التي تضم مقر البورصة الرئيسية في البلاد والبنك المركزي وميناءين رئيسيين.

وكانت كراتشي قد شهدت أمس الخميس حوادث متفرقة لإطلاق النار تسببت في مقتل 11 شخصا.

مخاوف محلية
في هذه الأثناء، أعربت مصادر محلية عن خشيتها أن يكون الانفجار حلقة جديدة في أعمال العنف التي تشهدها كراتشي منذ 28 ديسمبر/كانون الأول الماضي عندما استهدف تفجير موكبا دينيا للمسلمين الشيعة بمناسبة عاشوراء وأسفر عن مقتل العشرات.

وتلا ذلك الهجوم مظاهرات تخللتها أعمال عنف استهدفت العديد من الأسواق والمحال التجارية على مدى يومين كاملين.

المصدر : وكالات

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة