عـاجـل: بومبيو: الشعب الإيراني يريد التوصل إلى حل سلمي وعدم مشاركة نظامه في الإرهاب والفوضى

شافيز يهدد بقطع العلاقة بكولومبيا

شافيز دعا وزير خارجيته للاستعداد لقطع العلاقة مع كولومبيا (رويترز-أرشيف)

أكد الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز أمس الثلاثاء أنه يستعد لقطع العلاقات الدبلوماسية مع كولومبيا في نزاع متصاعد بشأن قرار بوغوتا السماح للجيش الأميركي باستخدام قواعد كولومبية.
 
وقال شافيز لوزير خارجيته نيكولاس مادورو في بث للتلفزيون الحكومي "يجب أن نستعد لقطع العلاقات مع كولومبيا يا نيكولاس، سيحدث هذا".
 
ويأتي غضب شافيز من قرار كولومبيا السماح للجيش الأميركي باستخدام سبعة من قواعدها العسكرية بدعوى التعامل مع مشكلة تهريب المخدرات والثوار اليساريين في هذا البلد.
 
وجاء تهديده بقطع العلاقات مع كولومبيا قبل يوم واحد من مؤتمر قمة إقليمي يعقد في الأرجنتين وسيناقش فيه زعماء أميركا الجنوبية الاتفاق الأمني بين الولايات المتحدة وكولومبيا.
 
ويعتبر شافيز زيادة الوجود العسكري الأميركي في كولومبيا محاولة لمحاصرة حكومته اليسارية وفرض عزلة عليها. وكان قد قال الأحد الماضي إن هذا الاتفاق سيؤدي إلى حشد عسكري أميركي قد يتسبب في نشوب حروب في أميركا الجنوبية.
 
وكثيرا ما اختلف الرئيس اليساري مع الرئيس الكولومبي ألفارو أوريبي الذي يعد أوثق حلفاء واشنطن في المنطقة.
 
واتهمت كولومبيا الرئيس شافيز الأربعاء الماضي بالتدخل في الشؤون الداخلية للبلاد بعد ما أمر سفيره في بوغوتا بالتعاون مع الزعماء اليساريين في هذا البلد المجاور.
 
يذكر أن حجم التبادل التجاري بين البلدين بلغ سبعة مليارات دولار العام الماضي.
المصدر : وكالات