دعوى الشربيني بألمانيا تحرك قريبا

مقتل الشربيني أثار موجة من الغضب العارم في مصر ودول العالم الإسلامي (رويترز-أرشيف) 

يتوقع أن تحرك الدعوى القضائية ضد قاتل الصيدلانية المصرية مروة الشربيني بألمانيا في الأسابيع القليلة المقبلة. وأفاد الادعاء العام بأن زوج المجني عليها قد ينضم إلى الدعوى بصفته مدعيا فرعيا في القضية.

وقال كريستيان أفناريوس المتحدث باسم الادعاء في مدينة دريسدن بشرق ألمانيا الجمعة "لا أستطيع في الوقت الحالي تحديد تاريخ دقيق لرفع الدعوى القضائية".
 
وأشار المتحدث إلى احتمال انضمام زوج المجني عليها الذي أصيب بجروح خطيرة أثناء ارتكاب الجريمة إلى الدعوى القضائية بصفته مدعيا فرعيا في القضية.
 
ويعالج الزوج حاليا في مستشفى تأهيلي بألمانيا، بينما عاد الطفل مصطفى (3 أعوام) إلى أسرة والدته الراحلة في مصر.

وترجع أحداث قضية القتل إلى الأول من يوليو/ تموز الماضي عندما كانت الصيدلانية مروة الشربيني الحامل آنذاك في طفلها الثاني تحضر جلسة استئناف في محكمة دريسدن في قضية تعويض رفعتها ضد مواطن ألماني من أصل روسي بتهمة السب والقذف.
 
وفجأة هاجمها القاتل وانهال عليها طعنا بالسكين في قاعة المحكمة، وعندما حاول زوجها الدفاع عنها طعنه الجاني أيضا وأطلق شرطي النار عليه بالخطأ ظنا منه أنه الجاني.

وتؤكد جميع الشواهد أن الدافع وراء ارتكاب الجريمة هو "كراهية الأجانب"، نظرا لأن الجاني سبق أن سب المواطنة المصرية الراحلة بكلمات مثل "إسلامية" و"إرهابية" و"قذرة" ما جعلها تلاحقه قضائيا ونجحت بالفعل في الحصول على حكم بتغريمه نحو 1000 دولار ولكنه استأنف الحكم وارتكب الجريمة أثناء جلسة نظر الاستئناف.

وأثارت هذه الجريمة موجة من الغضب العارم في مصر ودول العالم الإسلامي وشهدت العديد من المدن مظاهرات إدانة لها، كما أعربت القيادات في ألمانيا عن صدمتها العميقة إزاء هذه الجريمة وأكدت أنه لا مكان لكراهية الإسلام أو للمتوجسين منه كديانة في ألمانيا، وفق وكالة الأنباء الألمانية.
المصدر : الألمانية