نتنياهو وباراك يتفقان على تشكيل الحكومة الجديدة

نتنياهو (يمين) تعهد بمواصلة المفاوضات واحترام الاتفاقيات مع الفلسطينيين
(الفرنسية-أرشيف)
 
توصل اليوم رئيس الوزراء المكلف بنيامين نتنياهو ووزير الدفاع إيهود باراك إلى صياغة مسودة اتفاق ينضم بمقتضاها حزب العمل إلى حزب الليكود في الحكومة الإسرائيلية المقبلة.
 
وينتظر التصديق على الائتلاف التمهيدي في تصويت يجريه المجلس التنفيذي لحزب العمل الممثل ليسار الوسط بعد ظهر اليوم.
 
وحسب الاتفاق تعهد نتنياهو "بمواصلة المفاوضات مع الفلسطينيين واحترام الاتفاقيات الموقعة معهم في الماضي". كما ستهتم الحكومة القادمة بملف المستوطنات "غير المرخص لها" في الضفة الغربية.
 
وسيشغل حزب العمل الذي فاز بـ13 مقعدا من بين 120 بالكنيست (مجلس النواب) خمس حقائب وزارية في الحكومة الجديدة من بينها وزارة الدفاع التي سيبقى باراك على رأسها.
 
معارضون
يشار إلى أن العديد من أعضاء المجلس التنفيذي لحزب العمل يعارضون القيام بدور الشريك الأصغر لحزب الليكود اليميني بسبب اهتمامه المحدود بمفاوضات السلام مع الفلسطينيين.
 
ويتهم معارضو الانضمام إلى حكومة الليكود باراك "بمحاولة الاستيلاء على الحزب وكأنه حقق انتصارا كاسحا لحزب العمل في الوقت الذي مني فيه الحزب بأسوأ خسارة في تاريخه" حسب قولهم.
 
وكان حزب شاس للمتدينين الشرقيين في إسرائيل وقع أمس اتفاقاً ائتلافياً مع حزب الليكود بخصوص تشكيل الحكومة. 
 
في المقابل رفض ممثلو حزب يهوديت هاتوراة المتدينين الغربيين التوقيع على اتفاق الائتلاف مع الليكود بسبب اعتراضهم على التفاهمات التي تم التوصل إليها مع شاس بخصوص معايير اعتناق الديانة اليهودية.
المصدر : وكالات