غالاوي يطعن في قرار منعه من دخول كندا

صورة لغالاوي خلال زيارته قطاع غزة على رأس قافلة شريان الحياة (رويترز-أرشيف)
قال النائب البريطاني جورج غالاوي إنه سيطعن في قرار كندا بمنعه من دخول أراضيها عن طريق أصدقائه هناك.

وكتب غالاوي في مقالة نشرها بصحيفة الغارديان البريطانية قائلا إن "منع نائب بريطاني من إلقاء خطب في مناسبات عامة أو إجراء لقاءات ضمن برامج إذاعية وتلفزيونية، هو أمر خطير".

وأشار في سياق المقال إلى أن الناطق باسم وزير الهجرة الكندي أبلغ صحيفة الصن البريطانية أن غالاوي لن يأتي وأن "هذا قرار نهائي".

وأضاف النائب البريطاني "آسف عليه لأن هذا لن يحصل. فكندا تبقى بلداً حراً يحكمها القانون وأصدقائي بدؤوا السعي لطلب مراجعة قضائية للقرار". وقال أيضا إن ثمة أساليب كثيرة كي يخاطب الكنديين الذين يرغبون في سماعه.

وكانت صحيفة الصن البريطانية أفادت أمس بأن كندا منعت غالاوي من دخول أراضيها، واعتبرته شخصاً غير مقبول بسبب آرائه حول الوجود الدولي في أفغانستان، حيث لكندا قوات هناك.

وأضافت الصحيفة أن السفارة الكندية بلندن اتصلت بمكتب غالاوي لإبلاغه بقرار السلطات الكندية منعه من دخول أراضيها، مشيرة إلى أن القوانين الكندية لا تمنع غالاوي من الزيارة في حال حصل على إذن خاص من وزير الهجرة الكندي جيسون كيني.

غير أن الصحيفة نقلت عن النائب باسم الوزير الكندي، أن "جورج غالاوي لن يحصل على إذن وهذه نهاية القصة".

وقال غالاوي في مقابلات مع عدد من الصحف الكندية إنه سيقاضي وزير الهجرة الكندي على قرار منعه من دخول كندا، مشيراً إلى أنه زار كندا عدة مرات العام الماضي. وأضاف في حديث لصحيفة تورنتو صن "أصدقائي يخططون لطلب مراجعة قضائية في صوابية قرار الوزير".

واتهم -في حديث لصحيفة غلوبل آند مايل- كيني بالدوس على حرية التعبير لحشد الدعم السياسي، رابطاً القرار بقرار سابق للوزير أوقف به الدعم عن الاتحاد العربي/الكندي.

وكان من المقرر أن يلقي غالاوي كلمة في 30 من الشهر الجاري في منتدى يحمل عنوان "مقاومة الحرب من غزة حتى قندهار" في تورونتو.

المصدر : يو بي آي