حزب تاتشي يفوز بانتخابات بكوسوفو

تاتشي يصوت أمس في بريشتينا (رويترز)

أعلن رئيس وزراء كوسوفو أن حزبه فاز في انتخابات محلية نظمت أمس الاثنين هي الأولى منذ استقلال هذا الكيان في فبراير/ شباط 2008، واعتبرت امتحانا لمدى قدرته على تنظيم اقتراع حر ونزيه ويخلو من العنف.

وقال هاشم تاتشي اليوم إن "الحزب الديمقراطي لكوسوفو" فاز بعشرين من بين 36 بلدية في اقتراع وصفه بامتحان ناجح للديمقراطية في بلاده.

أما الرابطة الديمقراطية لكوسوفو التي يقودها الرئيس فاتمير سيديو فقالت إنها سيطرت على العاصمة بريشتينا.

ولم تعلن بعد اللجنة الانتخابية نتائج الاقتراع الذي بلغت نسبة المشاركة فيه 45%، ولم يصدر بعد المراقبون الدوليون تقريرا عن نزاهته.

ودعت صربيا إلى مقاطعة الاقتراع، لكن ربع الناخبين الصرب تقريبا بمدينة غراكانيتشا وسط البلاد، ونحو ثلثهم في مدينة ستريبسي الجنوبية حيث يشكلون الأغلبية، أدلوا بأصواتهم حسب سلطات كوسوفو.

وقلّل وزير شؤون كوسوفو بالحكومة الصربية غوران بوغدانوفيتش من أهمية تصويت هؤلاء، وقال "رغم الضغط الشديد والتلاعبات، يبقى عدد من صوتوا غير كبير" ليضيف أن "من شاركوا في الاقتراع لا يمثلون بأي شكل صرب كوسوفو".

غير أن الدعوات إلى المقاطعة لُبّيت في المنطقة الأساسية التي يسكنها الصرب شمال البلاد على الحدود مع صربيا حيث قطع أربعون ألف صربي سابقا علاقاتهم بسلطات كوسوفو، معولين على الدعم السياسي والمالي من بلغراد.

وحذر مراقبون من أن سلطات كوسوفو، وهو كيان 90% من سكانه ألبان، ضيعت فرصة دمج صرب شمال البلاد في عملية إدارة شؤونهم المحلية.

واعترف باستقلال كوسوفو أكثر من ستين بلدا بينها الولايات المتحدة ومعظم دول الاتحاد الأوروبي، لكن صربيا رفضت الاستقلال وطعنت فيه لدى محكمة العدل الدولية، وهي تلقى في ذلك الدعم الروسي.

المصدر : وكالات

المزيد من انتخابات واستفتاءات
الأكثر قراءة