الإعصار آيك يهدد هافانا بعد مقتل أربعة أشخاص بكوبا

السلطات الكوبية أعلنت حالة الطوارئ لمواجهة الإعصار آيك (رويترز)  

أعلنت كوبا اليوم حالة الطوارئ القصوى بعد أن أوشك الإعصار آيك على اجتياح العاصمة هافانا والمناطق الغربية من الجزيرة.
 
وواصل الإعصار الذي خلف أمس أربعة قتلى وسط وشرق البلاد، اجتياحه للجزيرة مرفوقا برياح بلغت سرعتها 130 كلم في الساعة.
 
وتوقع خبراء الأرصاد الجوية أن تمر بؤرة الإعصار منتصف النهار في غرب كوبا بين محافظتي "بينار دل ريو" وهافانا قبل أن يتابع مساره في المساء إلى خليج المكسيك وولاية تكساس الأميركية.
 
وأفاد الدفاع المدني الكوبي بأنه تقرر إجلاء حوالي 169 ألف شخص من المناطق المعرضة لخطر الفيضانات في هافانا بعد إجلاء نحو مليوني شخص عن الجزيرة أخيرا بينهم 10 آلاف سائح أجنبي.
 
وكانت عدة مناطق في كوبا تعرضت أواخر الشهر الماضي للإعصار غوستاف الذي صنف حسب المسؤولين بأنه "أعنف وأكثر تدميرا من آيك بـ16 مرة" وخلف دمارا كبيرا خاصة في محافظة بينار دل ريو وجزيرة الشباب غرب البلاد.
 
ويتوقع مركز الأعاصير الأميركي أن يكون للإعصار آيك مسار مماثل لذلك الذي اتبعه الأسبوع الماضي الإعصار غوستاف بالمرور عبر خليج المكسيك باتجاه ولايتي لويزيانا وتكساس الأميركيتين.
 
شركات نفطية
وذكرت تقارير صحفية أن عدة شركات نفطية دولية في خليج المكسيك حيث يتركز ربع الإنتاج النفطي الأميركي، قررت إجلاء موظفيها من منشآتها وتعليق عملياتها.
 
وتسبب آيك في وقت سابق في مصرع 66 شخصا على الأقل في هاييتي قضى 60 منهم في قرية كباريه الواقعة على مسافة 35 كلم من العاصمة بور أو برنس وفق حصيلة جديدة أصدرتها السلطات.
 
وقالت مديرة الدفاع المدني ألتا جان باتيست إن الإعصار، الذي ضرب كوبا الاثنين، أسفر أيضا عن جرح خمسين شخصا واعتبار 14 في عدد المفقودين.
 
وأوضحت باتيست أن نحو 86 ألف شخص نقلوا إلى ملاجئ مؤقتة مع مرور الأعاصير آيك وغوستاف وهانا.
المصدر : وكالات