مقتل العشرات في معارك ضارية شمال سريلانكا

معارك عنيفة تدور بين الجيش والمتمردين التاميل شمال البلاد (رويترز-أرشيف)

قال الجيش السريلانكي اليوم الجمعة إن الجنود والبحارة السريلانكيين قتلوا 63 من متمردي نمور التاميل في يوم ثان من المعارك الضارية في شمال الجزيرة الواقعة في المحيط الهندي.

ونقل موقع موال للمتمردين على شبكة الإنترنت عن مسؤولين في جبهة نمور تحرير تاميل إيلام لم يذكر أسماءهم قولهم إن مقاتلي الجبهة صدوا هجوما للجيش وقتلوا 25 جنديا وأصابوا 40 آخرين بجراح في فانيراكولام.

ولم يرد تأكيد من مصدر مستقل لمحصلة الضحايا في معارك يوم الخميس التي جاءت عقب واحد من أكثر الأيام دموية في القتال منذ أطلق الجيش هجوما واسعا قبل ثلاثة أشهر مضت وقتل 71 شخصا على الأقل يوم الأربعاء. يشار إلى أنه يصعب تأكيد تلك الأرقام المتضاربة من مصدر مستقل, حيث يمنع الصحافيون والمراقبون من الاقتراب من مناطق القتال.

ووقعت معظم معارك الخميس قرب ناشيكودا وهو ميناء يبعد 300 كيلومتر إلى الشمال من موقع اشتباكات برية وبحرية ضارية قال الجيش إنها أسفرت عن مقتل 25 من "النمور البحريين" و17 متمردا آخر وأصيب 18 شخصا بجراح.

وفي الاشتباكات نفسها قتل خمسة جنود وأصيب 14 بجراح. وقال الجيش إن المعارك في مناطق مختلفة إلى الشرق أودت بحياة 20 متمردا آخر وإن واحدا قتل في شبه جزيرة جافنا في أقصى شمال البلاد. وأضاف الجيش أن ثلاثة جنود قتلوا وأصيب آخران بجراح.
المصدر : رويترز