مقتل ستة أشخاص في انفجار حافلة بالفلبين

أرباب الحافلات في ديخوس تلقوا تهديدات من عصابة إجرامية (الفرنسية-أرشيف)
أعلنت الشرطة والجيش الفلبينيان مقتل ستة أشخاص وجرح 27 آخرين بانفجار وقع اليوم في حافلة بجنوب البلاد.
 
وقال سيزاريو دارانتينان قائد شرطة دافاو ديل سور في إقليم منداناو إن الحافلة كانت تنتظر صعود الركاب في المحطة ببلدة ديخوس عندما انفجرت عبوة ناسفة داخلها.
 
وأضاف "من الممكن أن تكون قنبلة بدائية الصنع جرى تفجيرها عن بعد، كان الانفجار كبيرا للغاية لدرجة أن الحافلة انقسمت تقريبا إلى نصفين".
 
ولم تعلن أي جماعة مسؤوليتها عن الهجوم وهو الثاني من نوعه منذ يوليو/تموز هذا العام.
 
وكان انفجار قنبلة خارج حافلة في نفس البلدة في نهاية يوليو/ تموز الماضي قد خلف مقتل ثلاثة أشخاص وجرح 25 آخرين.
 
وذكرت الشرطة أن أرباب شركة محلية للحافلات تعمل في المنطقة تلقوا تهديدات بعد أن رفضوا محاولات ابتزاز قامت بها عصابة إجرامية.
 
وتزامن هذا الانفجار مع إعلان الجيش الفلبيني أنه لن يوقف هجماته على جبهة تحرير مورو الإسلامية في جنوب الفلبين, لكنه سيدخل تعديلات تكتيكية احتراما لشهر رمضان.
 
وقتل نحو مائتي شخص هذا الشهر وفر 280 ألفا من منازلهم, في معارك تبعت قرار المحكمة العليا بإلغاء اتفاق توصلت إليه الحكومة مع جبهة مورو لتوسيع منطقة الحكم الذاتي الذي يتمتع به المسلمون في جزيرة منداناو بجنوب البلاد.
المصدر : وكالات