طالبان تسقط مروحية عسكرية أميركية في أفغانستان

مروحية بلاك هوك يو إتش 60 شبيهة بالتي أسقطت (الفرنسية-أرشيف)

أفاد بيان للجيش الأميركي أن من سماهم بالمتمردين في إشارة إلى حركة طالبان الأفغانية أسقطوا مروحية تابعة للقوات الأميركية من طراز يو إتش 60 بلاك هوك دون أن يؤدي ذلك إلى وقوع إصابات خطيرة لمن كانوا على متنها.
 
وقال الجيش الأميركي في البيان إن المروحية تعرضت للهجوم برصاص أسلحة خفيفة في منطقة خيروار بولاية لوغر جنوب العاصمة الأفغانية كابل.
 
وذكر البيان أن "قائد المروحية تمكن من الهبوط بسلام وتم إجلاء أفراد الطاقم والركاب قبل أن تحترق" ولم يشر البيان إلى عدد من كان على متن المروحية.
 
وهذه هي ثاني مروحية تابعة لقوات التحالف تسقط في أسبوع.
 
وذكر الجيش الأميركي أن الحادث الآخر الذي وقع في إقليم كونر شمال شرق البلاد ما زال رهن التحقيق، ولكن المؤشرات تشير إلى أن المروحية تحطمت جراء عطل فني.

وكانت حركة طالبان أسقطت عددا من الطائرات، وتخشى قوات الأطلسي(ناتو) أن تكون حركة  طالبان قد حصلت على صواريخ أرض جو ضد المروحيات والطائرات.
 
وتعتمد القوات الدولية بشدة على الطائرات في نقل القوات والإمدادات في شتى أنحاء البلاد الجبلية.
 
إصابة كنديين
وفي مواجهات أخرى اليوم الأربعاء قال قائد شرطة سبين بولدك الحدودية مع باكستان إن انتحاريا نفذ هجوما بسيارة ملغومة استهدفت قافلة لقوات الناتو، مما أسفر عن إصابة جنديين كنديين وثلاثة من رجال الشرطة ومدنيين اثنين.
 
ولم يذكر قائد الشرطة تفاصيل إضافية، وشهدت أفغانستان تصاعدا في أعمال العنف العام الحالي بالرغم من التواجد المتزايد للقوات الأجنبية الذي يزيد الآن عن سبعين ألف جندي.

وتوعدت حركة طالبان بتصعيد حملتها من الهجمات الانتحارية للضغط
على القوات الأجنبية بهدف إخراجها من البلاد.
المصدر : وكالات