تهديد إيراني أكثرُ تحديدا بضرب 32 قاعدة أميركية

صورة صاروخ مداه ألفا كيلومتر بثتها قناة العالم وهو ينطلق الأربعاء من موقع صحراوي (الفرنسية)

هددت إيران بضرب 32 قاعدة أميركية واستهداف قلب إسرائيل إن تعرضت لضربة من الولايات المتحدة وإسرائيل اللتين تقولان إن البرنامج النووي الإيراني هدفه صناعة قنبلة ذرية.

ونقلت وكالة أنباء فارس شبه الرسمية عن أحد مساعدي مرشد الجمهورية الإيرانية علي خامنئي لشؤون الحرس الثوري مجتبى ذو النور قوله "إذا أطلقت أميركا وإسرائيل الرصاص والصواريخ على بلدنا, فستستهدف القوات المسلحة الإيرانية قلب إسرائيل و32 قاعدة أميركية في المنطقة قبل أن يستقر غبار الهجوم".

والحرس الثوري قوة نخبة تتحكم في أهم برامج التسلح الإيرانية وهي الصواريخ بعيدة وقصيرة المدى, وهي صواريخ قادرة على بلوغ إسرائيل والقواعد الأميركية في الخليج, وكانت في صلب مناورات أجريت الأربعاء الماضي وحظيت بتغطية إعلامية إيرانية واسعة.

رد حازم وساحق
غير أن إيران التي تؤكد سلمية برنامجها النووي استبعدت على لسان أكثر من مسؤول أن يشن عليها هجوم أميركي أو إسرائيلي, وتوعدت إن حدث برد "حازم وساحق" على حد تعبير وزير خارجيتها منوشهر متكي.

وقال متكي إن "النظام الصهيوني والولايات المتحدة ليست لديهما الرغبة في توريط أنفسهما في أزمات جديدة, فالأول منهمك في عواقب حرب لبنان، والثانية لا تملك القدرة على الدخول في أزمة أخرى في منطقة الخليج".

المتحدث باسم الحكومة الإيرانية غلام حسين إلهام استبعد أيضا أي عمل عسكري ضد بلاده، وقال إنه سيكون نوعا من "الجنون أو السخف".

تدريبات بالعراق
وكان تقرير نشر على موقع جيروزالم بوست -نقلا عن شبكة إخبارية محلية-تحدث عن طائرات إسرائيلية تدربت سرا في العراق تحضيرا لهجوم محتمل على إيران انطلاقا من القواعد الأميركية هناك.

غير أن تل أبيب وواشنطن وبغداد نفت صحة التقرير الذي تحدث عن قاعدة جوية أميركية قرب بلدة حديثة في محافظة الأنبار ستستعمل في الهجوم.

يشار إلى أن مقاتلات إسرائيلية أجرت الشهر الماضي مناورات شرقي البحر الأبيض المتوسط مع نظيرتها اليونانية، الأمر الذي اعتبره محللون عسكريون تدريبات على ضرب أهداف إيرانية.

المصدر : وكالات

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة