الجيش السريلانكي يسيطر على بلدة مهمة ويقتل 31 متمردا

REUTERS/Government soldiers move through a newly captured area near a centuries old Catholic church in Madhu in the country’s north west
جنود سريلانكيون أثناء دورية في بلدة انتزعوها من يد المتمردين (رويترز-أرشيف)

أعلن الجيش السريلانكي أنه استولى على بلدة إستراتيجية في شمالي البلاد وخاض معركة شرسة مع متمردي التاميل وتمكن من قتل 31 من عناصرهم وخسر ثلاثة من جنوده.
 
وقال متحدث باسم الجيش إن الجنود السريلانكيين سيطروا على بلدة أدامبان شمال إقليم مانار بعد مواجهات مع المتمردين خلفت 15 قتيلا منهم وقتيلين في صفوف الجنود.
 
وفي معركة منفصلة، أكد الجيش أن جنوده استولوا على جزء من أراض خاضعة لسيطرة المتمردين جنوبي بلدة أدامبان، مشيرا إلى أن 16 متمردا وجنديا قتلوا في هذه المعركة كما فقد خمسة جنود آخرين.
 
وفي المقابل ذكر موقع إنترنت موال للمتمردين أن ثلاثين جنديا قتلوا في معارك شرسة صباح اليوم في مانار.
 
وتؤكد كولومبو مقتل ثلاثة آلاف و488 متمردا على يد قواتها منذ مطلع العام الحالي، وتعترف بخسارة 263 جنديا خلال الفترة نفسها.
 
ويدلي الجانبان عموما بمعلومات متناقضة بشأن نتائج المعارك يتعذر التأكد منها من مصادر مستقلة، وخصوصا أن الحكومة تمنع وصول الإعلاميين إلى خطوط الجبهة.
 
ويحارب المتمردون التاميل منذ 1972 مطالبين باستقلال شمالي سريلانكا وشمالي شرقيها. وأسفر هذا النزاع عن مقتل ما بين ستين وسبعين ألف شخص، علما أن الآلاف قضوا منذ تجدد العنف نهاية 2005.
المصدر : وكالات

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة