مؤتمر دولي بدبلن يقرّ اتفاقية لحظر القنابل العنقودية

This file picture taken on March 6, 2007 shows a Lebanese man wounded by a cluster bomb, looking at artificial limbs in a rehabilitation

اتفقت أكثر من مائة دولة في مؤتمر دولي بدبلن على نص معاهدة تحظر القنابل العنقودية, في ظل غياب لدول كبرى تملك مخزونا كبيرا منها كالولايات المتحدة وروسيا وإسرائيل.
 
وقال متحدث باسم الخارجية الأيرلندية إن نص الاتفاق تبناه جميع المندوبين.
 
وتنص المعاهدة على أن تتعهد كل دولة موقعة على "الامتناع عن تحديث وإنتاج واقتناء بأي شكل من الأشكال وتخزين الأسلحة العنقودية, والاحتفاظ بها ونقلها إلى أية جهة كانت مباشرة أو بشكل غير مباشر".
 
كما جاء في المعاهدة أن الحظر "يطبق على القنابل الصغيرة التي تطلق من الجو".
 
وشارك في مؤتمر دبلن الذي بدأ أعماله يوم 19 مايو/ أيار الجاري 109 دول، وتغيبت عنه الولايات المتحدة وروسيا والصين والهند وباكستان وإسرائيل.
 
إزالة عقبات
وفي السياق, أعلن رئيس الوزراء البريطاني غوردون براون أمام مقر الحكومة أن بلاده قررت بعد الكثير من المشاورات أن بالإمكان إزالة العقبات للتوصل إلى اتفاق دولي يحظر استخدام القنابل العنقودية. وأضاف "لقد قررنا إزالة كافة أنواع القنابل العنقودية التي نملكها".
 
وتنشطر القنابل العنقودية في الهواء وينتشر منها ما يصل إلى عدة مئات من القنابل الصغيرة في مساحات كبيرة، وفي أوقات كثيرة لا تنفجر وتسقط على أراض لتحولها إلى حقول ألغام فعلية يمكن أن تتسبب في إصابة أو مقتل من يعثر عليها.
 
ومن أكثر الدول التي تعاني من القنابل العنقودية لاوس والبوسنة والعراق وأفغانستان ولبنان.
المصدر : وكالات

المزيد من أسلحة محرمة
الأكثر قراءة