إيران تقول إن لديها مقترحات جادة لحسم النزاع النووي

 أمين المجلس الأعلى الإيراني للأمن القومي (يسار) لدى استقبال نظيره الروسي في طهران (الفرنسية)

أعلنت إيران اليوم الاثنين أن لديها مقترحات جادة لحسم النزاع النووي، لكنها لم تذكر شيئا عن تلك المقترحات التي تزامن إعلانها مع بدء محادث بين إيران والوكالة الدولية للطاقة الذرية في طهران.

وأوضح أمين المجلس الأعلى الإيراني للأمن القومي سعيد جليلي في مؤتمر صحفي أنه بحث مع نظيره الروسي فالنتين سوبوليف سلة مقترحات إيرانية مقبلة لتسوية المشاكل الكبرى في العالم، مشيرا في هذا الخصوص إلى "المسألة النووية.

وأضاف أن السلة تتألف من عدة محاور وتتناول خاصة المسائل السياسية والأمنية" وستعرض قريبا لكنه لم يذكر أي تفاصيل أخرى.

ولم يدل المسؤول الروسي بأي تعليق على تصريحات نظيره الإيراني بشأن سلة المقترحات الإيرانية.

وكان وزير الخارجية الإيراني منوشهر متكي قد سبق أن أعلن الشهر الحالي أن بلاده ستكشف قريبا عن مقترحات ذات توجه جديد للمساعدة على إنهاء المشكلة الدولية والمشاكل الأخرى، ولم يكشف أي تفاصيل عن طبيعة هذه الأفكار.

روتينية
وتترافق تصريحات جليلي مع وصول كبير مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة أولي هاينونين إلى طهران اليوم الاثنين لإجراء محادثات وصفت بالروتينية.

وقال السفير الإيراني لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية في فيينا علي أصغر سلطانية "إن هذه المحادثات ستدوم على الأرجح ثلاثة أيام.

وكان هاينونن أجرى محادثات مماثلة في طهران الاثنين الماضي بعد أن أشارت الوكالة الذرية إلى اتفاق يقضي بتسليم طهران أجوبة عما تصفه دراسات مزعومة" حول برنامج عسكري، من الآن وحتى نهاية مايو/ أيار المقبل.

لكن سلطانية أشار إلى أن المحادثات المقبلة "هي مثل الاجتماعات الروتينية مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية وتتعلق بمسائل تقنية.

وسيقدم المدير العام للوكالة الذرية محمد البرادعي تقريرا الى مجلس الأمن الدولي في بداية يونيو/ حزيران المقبل لإطلاعه على موقف ايران من هذه الموضوعات.
المصدر : وكالات