عـاجـل: صائب عريقات: العديد من المسؤولين الأمريكيين قالوا لترامب إن خطته ليست خطة للسلام

ميدفيديف يحقق فوزا متوقعا في الانتخابات الرئاسية الروسية

   جنود روس يدلون بأصواتهم في موسكو (الفرنسية)

أظهرت النتائج الرسمية الأولية للانتخابات الرئاسية الروسية التي جرت الأحد أن ديمتري ميدفيديف سيحقق فوزا سهلا -كان متوقعا- في تلك الانتخابات بفارق ضخم عن منافسيه الثلاثة.

وقالت لجنة الانتخابات المركزية الروسية إن ميدفيديف متقدم بعدما حصل على 55ر64% من الأصوات بعد فرز أصوات 16% من مراكز الاقتراع.

كما أظهر استطلاعان للرأي أجراهما مركزا "فتسيوم" و"فوم" لصالح التلفزيون الرسمي أن ميدفيديف حصل على 4،67% و6،69% من الأصوات متفوقا على منافسيه الثلاثة.

وأقرب المنافسين إليه بحسب استطلاعات الرأي كان زعيم الحزب الشيوعي غينادي زيوغانوف الذي حصد 2،17% و5،19% من الأصوات يليه الشعوبي القومي فلاديمير جيرينوفسكي 5،10% و4،11%. أما المرشح أندري بوغدانوف فحصل على 4،1% و8،1% من الأصوات.

وشكك زيوغانوف في نزاهة تلك الانتخابات معلنا حدوث انتهاكات فيها.

وكانت المعارضة الروسية قد استبقت إ

"
المعارضة الروسية استبقت إعلان نتائج الانتخابات ووصفتها بأنها مسرحية لانتقال السلطة من الرئيس فلاديمير بوتين إلى سلفه ميدفيديف
"
علان نتائج الانتخابات ووصفتها بأنها مسرحية لانتقال السلطة من الرئيس فلاديمير بوتين إلى سلفه ميدفيديف.

واستشهدت المعارضة في ذلك بإعلان الكرملين سلفا فوز ميدفيديف النائب الأول لرئيس الوزراء (42 عاما) المتحدر من سان بطرسبورغ.
 
وقال الزعيم المعارض ورئيس الوزراء السابق ميخائيل كازينوف إن الانتخابات لا تعني شيئا بالنسبة له لأنها غير شرعية ولا تعدو كونها انتقالا للسلطة.
 
وفي غياب مرشح المعارضة الليبرالية، وصفت المعارضة وفي مقدمها بطل الشطرنج السابق غاري كاسباروف العملية الانتخابية بأنها مسرحية.
 
منع كاسباروف
ومنعت الشرطة الروسية كاسباروف الأحد من الوصول إلى الساحة الحمراء في إطار تحرك للتنديد بالانتخابات كما اعتقلت أربعة ناشطين شبان من اليسار المعارض.
 
وكان كاسباروف الذي يتزعم حركة "روسيا الأخرى" يسير في اتجاه الكرملين حين حاصره نحو عشرين من عناصر شرطة مكافحة الشغب في لباس مموه.
 
وقال كاسباروف إن "المواطنين الروس مجبرون على المشاركة في مسرحية مسماة انتخابات، لكنها ليست سوى مؤامرة من الكرملين".
 
وعلى النقيض من ذلك أعلن الكرملين أن الانتخابات "حرة وديمقراطية وأعقبت حملة انتخابية حرة وديمقراطية".
 
 وفي شرق البلاد، أغلقت مراكز الاقتراع أبوابها قبل ثلاث ساعات من الموعد المحدد بعدما بلغت نسبة المقترعين فيها 100%، وقبل موعد إغلاق صناديق الاقتراع بساعات قال مراسل الجزيرة في موسكو إن نسبة التصويت بلغت 56%.
 
 ميدقيديف مستريح لبدء الربيع (الفرنسية)
ميدفيديف
وأدلى ميدفيديف بصوته باكرا في إحدى مدارس موسكو برفقة زوجته سفيتلانا، واكتفى بالقول "أنأ مرتاح لربيع بدأ".
 
وقالت تاتيانا ليستروفايا (69 عاما) بعدما أدلت بصوتها في موسكو "اخترت ميدفيديف لأنه سيفوز في أي حال، أحترم بوتين كثيرا والحزب الذي أوصى بميدفيديف".
 
لكن يبدو أن عددا من الناخبين قرروا مقاطعة العملية الانتخابية، وقال يفغيني كوفشينوف (27 عاما) في موسكو "كل شيء يرسم من فوق، والناس يعرفون  ذلك جيدا، وبوتين وصل إلى السلطة بالطريقة نفسها والأمر لا يستحق المشاركة".
 
وفي منطقة داغستان بجنوب روسيا قالت الشرطة الروسية إن انفجارا تسبب في إصابة رجلين في المنطقة.
 
ووقع الانفجار في بلدة خاسافيورت غربي العاصمة الإقليمية ماخاتشكال وقال  أحد أفراد شرطة خاسافيورت إن الانفجار غير مرتبط بالانتخابات ولم يقع قرب اللجان الانتخابية.
 
وقد نشرت الحكومة نحو 450 ألف شرطي في جميع المراكز الانتخابية في البلاد لضمان نجاح الاقتراع.
المصدر : الجزيرة + وكالات