هجوم جديد يستهدف إمدادات لقوات الناتو في باكستان


تعرضت مستودعات وقافلة إمدادات تابعة لقوات حلف شمال الأطلسي (الناتو) العاملة في أفغانستان إلى هجوم جديد في مدينة بيشاور بشمال غرب باكستان، مما أسفر عن تدمير وحرق عشر شاحنات وحاويات وفق ما نقله مراسل الجزيرة في إسلام آباد عن مصادر أمنية.
 
ويعد هذا الهجوم –الذي وقع قبيل منتصف الليلة الماضية- الخامس من نوعه منذ مطلع شهر ديسمبر/كانون الأول الجاري على الرغم من تشكيل قوة حماية خاصة لتأمين قوافل الإمدادات.
 
وأشار المراسل أحمد بركات إلى أن الشرطة تعتقد أن الصواريخ المستخدمة في الهجوم- الذي يعتقد أن مجموعة من طالبان باكستان نفذته- ربما تكون بترولية وتستخدم لأول مرة، إذ إن الحاوية أو الشاحنة تشتعل فورا بمجرد سقوط الصاروخ عليها.
 
وأوضح أن المسلحين شنوا هجوما خاطفا على محطة الحاويات التي تعد المركز الرئيسي لإمدادات قوات حلف شمال الأطلسي في أفغانستان، ثم أضرموا النيران في بعض الحاويات والشاحنات، كما اشتعلت النيران في محطة وقود قريبة قبل أن يلوذ المهاجمون بالفرار.
 
وتحقق الشرطة الباكستانية -وفق المراسل- في ما إذا كانت آلاف الحاويات الموجودة في المستودعات تحتوي على مواد كيمائية أو مواد خطيرة، مما قد يعرض مدينة بيشاور إلى كارثة في حال شن حركة طالبان باكستان هجوما جديدا خاصة أن هذه المستودعات تقع بين المساكن.
 
وكررت طالبان باكستان هجماتها على قوافل إمدادات الناتو بعد الكشف مؤخرا على أن هذه القوافل تحمل أسلحة وذخائر وعربات عسكرية ومكائن طائرات ولم تعد تحمل كما كان يعتقد مواد غذائية وإمدادات وقود ومواد طبية فقط.
 
ويشير المراسل إلى أن طالبان باكستان أكدت مرارا أنها لن توقف هجماتها ما لم توقف القوات الأميركية وقوات الناتو الهجمات الصاروخية على أهداف داخل الأراضي الباكستانية.
 
إعدام جاسوسين
في تطور متصل أعدمت طالبان باكستان رجلين أفغانيين اتهمتهما بالتجسس لصالح القوات الأميركية ومساعدتها بالمعلومات على شن هجمات صاروخية داخل باكستان وفق ما نقلته وكالة أسوشيتد برس عن الشرطة الباكستانية.
 
وعثرت الشرطة على جثتي الرجلين اليوم السبت في ميرانشاه البلدة الرئيسية في منطقة شمال وزيرستان القبلية  المحاذية للحدود مع أفغانستان. 
 
وطبقا للمصادر الأمنية فإن أحد القتيلين كان مذبوحا أما الآخر فقد قتل بالرصاص. وقد وجدت بجانب الجثتين رسالة تقول إنهما اعترفا بالعمالة وإعطاء معلومات للأميركيين.
المصدر : الجزيرة + أسوشيتد برس

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة