عـاجـل: الصين تعلن ارتفاع عدد وفيات فيروس كورونا إلى 2744 بعد تسجيل 29 وفاة جديدة

روسيا ترفض مقترحات أميركية بشأن الدرع الصاروخية

تشيكيون خرجوا إلى الشوارع احتجاجا على نشر الدرع الصاروخي فوق أراضيهم
 (رويترز-أرشيف) 

أعلنت روسيا الأربعاء رفضها لمقترحات أميركية بشأن منظومة الدرع الصاروخية التي تعتزم واشنطن نشرها في أوروبا، واعتبرتها غير كافية.

وقالت وكالة إيتار تاس للأنباء نقلا عن مصدر بالكرملين لم تسمه "روسيا مستعدة للتعاون مع الولايات المتحدة فيما يتعلق بالأمن الأوروبي، لكنها تعتبر المقترحات التي أرسلت (بشأن نظام الدفاع الصاروخي) غير كافية".

وكانت واشنطن تقدمت بما أسمته "اقتراحات شفافية" إلى روسيا بشأن منظومة الدرع الصاروخية.

وقال المصدر إن بلاده لا تزال ترى أن التوصل إلى حل وسط لا يزال ممكنا، مشيرا إلى الكرملين سيحاول مرة أخرى حل النزاع بمجرد أن يتولى الرئيس الأميركي المنتخب باراك أوباما السلطة، وينتقل إلى البيت الأبيض.

ونقلت الوكالة عن المصدر قوله "لن نعطي موافقتنا على هذه المقترحات وسنتحدث إلى الإدارة الجديدة"، مشيرا إلى أن إدارة جورج بوش "مصممة على وضع الرئيس الأميركي الجديد في موقف يائس حتى يتحمل مسؤولية ما فعلوه بدونه".

ميدفيديف أعلن نشر نظام صاروخي
 قرب بولندا (رويترز-أرشيف) 
خطة روسية
وأعلن الرئيس الروسي ديمتري ميدفيديف الأسبوع الماضي نية روسيا نشر نظم صاروخية قرب حدود بولندا، ردا على خطط واشنطن تركيب عناصر من النظام الصاروخي المقترح في بولندا وجمهورية التشيك.

وفي بروكسل أشار سفير روسيا لدى الاتحاد الأوروبي إلى أن بلاده "حذرت المجتمع الدولي قبل عدة أشهر بأنها سترد"، وقال السفير فلاديمير شيزهوف للصحافيين قبيل افتتاح قمة الاتحاد الأوروبي وروسيا الجمعة في نيس بفرنسا "لا نريد أن نحكم مسبقا على أي قرار قد يتخذه أوباما بهذا الشأن، ولكنني أعتقد أنه من الأفضل له أن يعرف ما هو متوقع من روسيا في هذه الحالة".

وتقول واشنطن إنها تحتاج إلى النظام الصاروخي لحماية الولايات المتحدة من هجمات صاروخية من جانب دول تصفها بالمارقة خاصة إيران، بينما تقول روسيا إن النظام يمثل تهديدا أمنيا لها، بوصفه وسيلة للتجسس على منشآتها العسكرية.

اقرأ أيضا:
العلاقات الأميركية الروسية

وأثارت خطط واشنطن بنشر منظومة الصواريخ فوق أراضي تشيك وبولندا جدلا واسعا في البلدين، وخرج مواطنوهما في مظاهرات عارمة اجتجاجا على تلك الخطط.  

وقال الرئيس الأميركي المنتخب إنه سيتأكد من أن النظام ثبتت فاعليته قبل نشره، وهو أسلوب أكثر تحفظا من إدارة بوش التي أعلنت سعيها لتشغيل النظام في أسرع وقت ممكن.

المصدر : وكالات