مقاتلات تركية تقصف موقعا للكردستاني شمال العراق

من غارة سابقة للجيش التركي على مواقع الكردستاني شمال العراق (الفرنسية-أرشيف)

أعلن الجيش التركي قيام مقاتلاته الجوية بقصف موقع لحزب العمال الكردستاني شمال العراق، دون أن يعطي تفاصيل عن وقوع خسائر في صفوف الحزب الذي يدعو لانفصال المناطق الجنوبية الشرقية من تركيا ذات الأغلبية الكردية.
 
وقال بيان عسكري الأحد إن الغارة الجوية استهدفت مخبأ للكردستاني في منطقة زاب الجبلية شمالي العراق، كان يضم عناصر قيادية بارزة في الحزب.
 
ولم يتطرق البيان التركي إلى عدد أو حجم الخسائر التي أسفرت عنها الغارة في الموقع المستهدف، مكتفيا بالقول إن جميع مقاتلاته عادت إلى قواعدها بسلام.
 
مسلحون تابعون للعمال الكردستاني (أرشيف)
اجتماع أمني
ومن المنتظر أن تعقد القيادتان المدنية والعسكرية في تركيا اجتماعا أمنيا الثلاثاء المقبل لمناقشة الإجراءات المطروحة لمواجهة الكردستاني.
 
وتعتبر هذه الغارة السابعة للطيران التركي منذ أن استهدف مقاتلو الحزب قبل ثمانية أيام الجيش الحكومي جنوب شرق البلاد مما أسفر عن مقتل 17 جنديا.
 
وكان الحزب أعلن الأحد مسؤوليته عن عملية شنها بمنطقة ديار بكر الأربعاء الماضي ضد حافلة للشرطة وأدت إلى مقتل خمس أشخاص، أي في نفس اليوم الذي مدد فيه البرلمان لمدة عام تفويضه للجيش باستهداف مقاتلي الكردستاني شمال العراق.
 
كما تأتي الغارة بعد يوم واحد من إعلان السلطات الأمنية إحباط عملية انتحارية في إسطنبول كانت امرأة قيل إنها تنتمي للكردستاني تهم بتنفيذها بواسطة حزام ناسف.
 
ومنذ التفويض الممنوح من قبل البرلمان يوم 17 أكتوبر/ تشرين الأول من العام الماضي، شن الجيش التركي سلسلة غارات جوية وتوغلات برية عبر الحدود مع العراق في المناطق الجبلية التي يعتقد في انتشار المقاتلين الأكراد بها.
 
وحسب الإحصائيات التركية، تمكن الجيش من قتل 640 متمردا من الكردستاتي خلال العام الجاري، بينهم أربعمائة لقوا مصرعهم في عمليات داخل الأراضي العراقية.
 
كما عملت أنقرة على زيادة ضغوطها على حكومة إقليم كردستان العراق لمساعدتها في مواجهة المسلحين الأكراد الذين يستخدمون أراضيها للقيام بعمليات داخل الأراضي التركية.
المصدر : وكالات