الرئيس الإيطالي يطلب من ماريني تشكيل حكومة مؤقتة

 ماريني وصف تكليفه تشكيل الحكومة بالمهمة الصعبة الخطيرة (الفرنسية)

طلب الرئيس الإيطالي جورجيو نابوليتانو من رئيس مجلس الشيوخ فرانكو ماريني دراسة إمكانية تشكيل حكومة انتقالية برئاسته تتركز مهمتها على إصلاح القانون الانتخابي قبل إجراء انتخابات جديدة لإنهاء الأزمة السياسية في البلاد.

وقال نابوليتانو للصحفيين في ختام اجتماع مع ماريني إنه طلب من رئيس مجلس الشيوخ التحقق من إمكان التوصل إلى توافق بين الكتل السياسية حول دعم الحكومة المقترحة، مشددا على أن حل البرلمان قرار خطير.

وقال ماريني -وهو سياسي من يسار الوسط- إنه قبل بهذه المهمة التي وصفها بالصعبة الخطيرة، مشيرا إلى أنه سيتحرك بسرعة وسيبذل قصارى جهوده لإتمامها.

وفي حال نجاح ماريني في مهمته فإنه سيترأس الحكومة المؤقتة، أما في حال فشله فالخيار المتاح هو إجراء انتخابات عامة فورية.

ويرغب اليسار في تشكيل حكومة انتقالية إلى أن يتم تبني قانون انتخاب جديد، لكن اليمين بزعامة رئيس الوزراء السابق سيلفيو برلسكوني يطالب بانتخابات فورية، معتبرا أن القانون الحالي يسمح بالحصول على غالبية واسعة في البرلمان.

وتشير تقارير صحفية إلى أن ماريني قادر على تقديم الضمانات اللازمة لبرلسكوني إذا أيد إصلاح قانون الانتخاب كما يرغب الرئيس نابوليتانو.

وأضافت أنه يمكن لرئيس مجلس الشيوخ أن يقترح على برلسكوني تشكيل حكومة "لفترة زمنية محددة وولاية مرتبطة بتعديل قانون الانتخاب".

وبحسب صحيفة "لا ستامبا" قد يضطر نابوليتانو -إذا لم يقتنع برلسكوني- إلى حل البرلمان أو تعيين وزير الداخلية جوليانو أماتو رئيسا للحكومة الجديدة حتى يحين موعد الانتخابات المبكرة، خلفا لحكومة رئيس الوزراء رومانو برودي التي استقالت الخميس الماضي.

المصدر : وكالات