الجيش السريلانكي يعلن مقتل 25 من متمردي التاميل

يواصل الجيش السريلانكي عملياته العسكرية ضد نمور التاميل بشكل شبه يومي (الفرنسية-أرشيف)

أعلن الجيش السريلانكي أنه قتل 25 من متمردي جبهة نمور تحرير تاميل إيلام خلال اليومين الماضيين في معارك بشمال البلاد أدت كذلك إلى سقوط ثلاثة من جنوده، في مؤشر على عودة تأجج نيران الحرب الأهلية التي طال أمدها بين الفريقين.
 
ووقعت المعارك في مناطق شبه جزيرة جافنا ومقاطعة فافونيا ومنطقة يليويا في شمال البلاد التي تعتبر أهم مناطق الصراع الحالية وتشهد غارات جوية وقصفا مدفعيا ومعارك برية وبحرية شبه يومية.
 
وصرح متحدث باسم الجيش بأن 24 متمرداً من نمور التاميل قتلوا يوم الاثنين في معارك في جافنا وفافونيا ويليويا، مؤكداً كذلك مصرع ثلاثة من الجنود خلال القتال، كما قتل شخص آخر من متمردي التاميل أمس الثلاثاء في شبه جزيرة جافنا.
 
ولم يتسن الحصول على تعليق من مصادر التاميل على تلك الأنباء, حيث تتضارب أرقام وإحصاءات المعارك الصادرة من الجانبين.
 
ويذكر أن الجيش السريلانكي قد تعهد بالقضاء على مقاتلي التاميل الذين يطالبون بولاية مستقلة في شمال سريلانكا، ويسعى الجيش إلى إخراجهم من قطاع مانار بشمال غرب البلاد بعد أن نجح في طردهم من مناطق الغابات الشاسعة شرقاً التي كانوا يسيطرون عليها.
 
وقد أدى القتال بين قوات الجيش ومتمردي التاميل إلى مصرع أكثر من خمسة آلاف شخص منذ مطلع عام 2006 فقط، وهو ما يرفع عدد القتلى منذ بدء الحرب بينهما عام 1983 إلى نحو سبعين ألف قتيل.
المصدر : وكالات