متمردو نيجيريا يتوعدون باستئناف مهاجمة منشآت النفط

مسلحو حركة تحرير دلتا النيجر توعدوا بخطف مزيد من الأجانب (الفرنسية-أرشيف)
أعلنت جماعات مسلحة تابعة لحركة تحرير دلتا النيجر في نيجيريا انتهاء وقف إطلاق النار المتفق عليه في جنوب البلاد وهددت باستئناف الهجمات على المنشآت النفطية وخطف الأجانب.

وأعلنت الحركة في بيان لها أن المحادثات بشأن تثبيت وقف إطلاق النار المعلن منذ شهر مايو/أيار الماضي قد فشلت, مشيرة إلى أنه اعتبارا من منتصف الليلة سيتم استئناف الهجمات وخطف الخبراء الأجانب.

من جهة ثانية نفت الحركة في بيان على الإنترنت تقارير إعلامية عن اعتقال زعيمها هنري أوكاه في أنغولا بتهمة تهريب أسلحة في الثالث من الشهر الحالي, ووصفت الأنباء التي تحدثت عن ذلك بأنها "حملة إعلامية حكومية مضللة".

يشار إلى أن حركة تحرير دلتا النيجر نفذت العديد من التفجيرات في المنشآت النفطية الغربية، وعمليات خطف العاملين الأجانب في منطقة الدلتا المنتجة للنفط بجنوب نيجيريا بدءا من عام 2005 حتى دعت في مايو/أيار هذا العام إلى وقف العمليات لإتاحة الفرصة لإجراء محادثات مع حكومة الرئيس عمر يار أدوا الجديدة.

وقد أسفرت تلك المواجهات عن مقتل عشرات من الجنود والمسلحين والمدنيين في منطقة الجنوب، وأدت إلى انخفاض إنتاج نيجيريا -التي تعد الثامنة بين الدول المصدرة النفط- بمقدار الخمس.
المصدر : وكالات