وزير دفاع روسيا يستقيل لقرابته من رئيس الوزراء

سيرديوكوف هو زوج ابنة زوبكوف الوحيدة(الفرنسية)
أعلن رئيس الوزراء الروسي الجديد فيكتور زوبكوف الثلاثاء قراره عدم تعيين أناتولي سيرديوكوف وزيرا للدفاع بسبب صلة القربى التي تربطهما.

ونقلت وكالة إنترفاكس الروسية عن زوبكوف قوله "قبل عرض ترشيحي على الدوما (مجلس النواب الروسي)، أجريت حوارا مع وزير الدفاع الذي هو كما تعرفون قريب لي، وبالنظر إلى علاقة القربى التي تجمعنا قدم اليوم استقالته إلى الرئيس".

وسيرديوكوف الذي عين في فبراير/شباط الماضي وزيرا للدفاع هو زوج ابنة زوبكوف الوحيدة.

وكان سيرديوكوف قد عين في هذا المنصب خلفا لسيرغي إيفانوف الذي تولى منصب نائب رئيس الوزراء، واعتبر أحد المرشحين المحتملين لخلافة الرئيس فلاديمير بوتين.

وقال زوبكوف إنه قدم تشكيلته المقترحة لمجلس الوزراء إلى بوتين للنظر فيها مشيرا إلى أنها ستعلن يوم الجمعة. وأضاف في تصريحات للصحفيين بعد اجتماعه مع بوتين بمقر إقامته في منتجع سوتشي المطل على البحر الأسود "ستتحدد التشكيلة الحكومية خلال الفترة التي يحددها القانون في غضون سبعة أيام من تعييني".

وكان بوتين قد عين زوبكوف رئيس هيئة مراقبة غسيل الأموال، رئيسا للوزراء يوم الجمعة ليحل محل ميخائيل فرادكوف.

وتعهد زوبكوف -وهو زميل مقرب من بوتين عمل معه في بلدية سان بطرسبرغ بداية التسعينيات- بتغيير في تشكيل الحكومة.

وتوقعت صحف روسية أن إصلاحيين مثل جيرمان جريف وزير التنمية الاقتصادية والتجارة الذي أشرف على أطول فترة من الازدهار الاقتصادي في روسيا خلال جيل، قد يتركون الحكومة.

ويرى مستثمرون أن تعيين بوتين لزوبكوف (66 عاما) بداية عملية ستتوج باختياره خليفة له بانتخابه رئيسا للبلاد في مارس/آذار عام 2008.

ويتعين على بوتين الذي قضى فترتين رئاسيتين مدة الواحدة منها أربع سنوات أن يترك الرئاسة عام 2008، لكنه أشار إلى أنه سوف يحاول أن يحتفظ بتأثيره. ويتوقع بعض المراقبين أن يستخدم الشعبية الواسعة التي يتمتع بها ليعود إلى السلطة في وقت لاحق.

المصدر : وكالات

المزيد من حكومات
الأكثر قراءة