مقتل 22 بهجمات متفرقة في أفغانستان


5000 شخص قضوا منذ مطلع العام(رويترز-أرشيف)5000 شخص قضوا منذ مطلع العام(رويترز-أرشيف)
قتل ثمانية أشخاص بينهم أربعة من الشرطة وأصيب سبعة آخرون، في تفجير انتحاري بمجمع حكومي محلي في منطقة نادالي بإقليم هلمند.

وأوضحت الشرطة أن انتحاريا بملابس مدنية فجر نفسه عندما اقترب من عناصر الشرطة داخل مجمع يضم مقر كل من الحكومة المحلية والشرطة في الإقليم الذي شهد أسوأ أعمال عنف بين حركة طالبان وقوات التحالف في أفغانستان.

وفي تطور آخر، قالت قوات التحالف العاملة في أفغانستان إنها قتلت أكثر من 10 من عناصر طالبان في غارة على منطقة سوروبي شرقي العاصمة الأفغانية كابل.

وأوضح متحدث باسم قوات حلف شمال الأطلسي أن الهجوم جاء ردا على هجوم تعرضت له قوة أفغانية أطلسية مشتركة. وقد أسفرت الغارة أيضا عن تدمير مخزن للأسلحة، حسب المتحدث نفسه.

وفي بكتيا الشرقية، قتل أربعة مسلحين وأصيب خمسة آخرون في اشتباك اندلع بعد مهاجمتهم موقعا للشرطة، حسب ما ذكرته الشرطة.

وقال بيان للتحالف إن الطائرات قصفت مواقع عسكرية في إقليم هلمند جنوب البلاد استخدمت فيه الذخيرة الدقيقة.

وتأتي هذه التطورات بعد أن تعهدت حركة طالبان بتصعيد هجماتها في شتى أنحاء أفغانستان خلال شهر رمضان المبارك.

ومنذ مطلع العام قتل نحو 5000 شخص معظمهم من المسلحين فيما قتل نحو 550 من الأمن الأفغاني و160 من القوات الدولية العاملة في أفغانستان.

المصدر : وكالات

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة