عبد الله غل يختتم جولته في المحافظات الكردية

وصل الرئيس التركي إلى مدينة ديار بكر في ختام جولته على المحافظات ذات الغالبية الكردية الواقعة جنوب شرق البلاد. وقد التقى عبد الله غل مع عدد من ممثلي جمعيات المجتمع المدني والأحزاب السياسية.
 
وقال غل في تصريحات للصحفيين إن الدولة تحتضن الجميع ودعا إلى الحوار "طالما ابتعدنا على الإرهاب". ومن المنتظر أن يلقي الرئيس التركي كلمة يتناول فيها سياسية الدولة التركية تجاه الملف الكردي.
 
وكان غل دعا في مستهل جولته قبل ثلاثة أيام إلى تعزيز الوحدة الوطنية والتضامن.
 
ويأمل الأكراد أن تساعد حكومة حزب العدالة والتنمية –التي كان غل وزيرا للخارجية فيها- في تعزيز الخدمات العامة والاستثمار في مناطقهم الأفقر التي تعاني من أعمال عنف انفصالي يقوده حزب العمال الكردستاني منذ عام 1984 خلف 37 ألف قتيل.
 
وسبق لحكومة العدالة والتنمية برئاسة رجب طيب أردوغان أن خففت بعض القيود على استعمال اللغة والثقافة الكردية في إطار إصلاحات ضمن مساعيها للانضمام للاتحاد الأوروبي.
 
وتزامنت جولة غل مع استمرار أعمال العنف، إذ جرح أربعة جنود أتراك في انفجار لغم قالت السلطات التركية إن الانفصاليين الأكراد زرعوه في منطقة سيرت شرق تركيا.
 
كما أصيب عاملان آخران في حادث منفصل جراء خروج قطار شحن عن مساره بسبب لغم آخر في منطقة غينش الجبلية.
المصدر : الجزيرة + وكالات

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة