الجيش التركي يتوعد بالرد على هجمات المقاتلين الأكراد

تركيا تتهم مقاتلي حزب العمال الكردستاني بالتحصن شمالي العراق (الفرنسية-أرشيف)

قالت هيئة الأركان المشتركة للجيش التركي اليوم إن القوات المسلحة عازمة على محاربة الإرهاب متوعدة بالرد على هجمات مقاتلي حزب العمال الكردستاني.
 
وأضاف الجيش في بيان له إن "الحقيقة التي لا جدال فيها هي أننا سنرد على هذه الهجمات" مشيرا إلى سلسلة من ضربات المقاتلين الأكراد ضد أهداف مدنية وعسكرية في تركيا.
 
ودعا البيان الذي نشر بموقع قيادة أركان الجيش على الإنترنت إلى التصدي "بكثافة" لنشاطات الأكراد التي تصاعدت في تركيا مما أدى إلى خسائر يومية في صفوف القوات المسلحة.
 
وذكر البيان بتصريحات لقائد هيئة الأركان الجنرال ياسار بويوكانيت منذ شهرين طالب فيها الحكومة بالسماح للجيش بدخول شمال العراق لدحر مسلحي حزب العمال المحظور الذين تتهمهم تركيا بتنظيم عمليات عسكرية انطلاقا من هناك.
 
وقد استغل هذا الحزب الذي تعتبره تركيا والولايات المتحدة الأميركية والاتحاد الأوروبي منظمة إرهابية حلول الربيع لشن هجمات داخل تركيا في الأشهر الأخيرة.
 
هجمات متصاعدة
هجمات حزب العمال الكردستاني
تصاعدت هذا العام (الفرنسية-أرشيف)
وقتل سبعة من رجال الشرطة يوم الاثنين في هجوم لمسلحي حزب العمال على مركز عملهم شرقي البلاد بعملية هي أكثر عملياتهم دموية خلال هذا العام.
 
وفي شهر مايو/أيار لقي ثمانية أشخاص مصرعهم في تفجير انتحاري استهدف مركزا تجاريا بالعاصمة أنقرة واتهِم حزب العمال بالوقوف وراءه.
 
واعتبر البيان أن "الوقت قد حان لكشف الوجه الحقيقي لهذه العمليات" منتقدا بعض الأفراد والمنظمات باستغلال مفاهيم الديمقراطية والحرية كـ"غطاء" للدفاع عن الإرهاب.
 
ويقوم الجيش التركي منذ الشهر الماضي بعمليات واسعة النطاق شرقي وجنوب شرقي الأناضول لمنع تسلل مسلحي حزب العمال من جبال شمال العراق التي يقيمون بها عدة معسكرات، مستفيدين من ذوبان الثلوج في هذه الفترة من السنة.
 
وقتل أكثر من 37 ألف شخص منذ 1984 تاريخ انطلاق ثورة حزب العمال الكردستاني الذي يطالب باستقلال جنوب شرق تركيا ذي الغالبية الكردية.
المصدر : وكالات