مقتل 82 في معارك بشمال سريلانكا

المواجهات بمنطقة فافونيا التي يسطير عليها المتمردون مستمر(الفرنسية)
أفادت مصادر في الجيش السريلانكي وفي صفوف المتمردين بأن معارك عنيفة في شمال سريلانكا بين الجيش الحكومي والمقاتلين الانفصاليين التاميل أسفرت الأحد عن سقوط 82 قتيلا في صفوف الطرفين.

وقال نمور تحرير إيلام تاميل إنهم قتلوا ما لا يقل عن 30 من عناصر القوى الأمنية في معركة استمرت خمس ساعات.

وأكدوا كذلك أنهم دمروا مواقع للجيش في هجوم على خط الجبهة الواقع في منطقتي فافونيا ومنار واستولوا على آليات مصفحة وقطع مدفعية ثقيلة.

وبث المتمردون مشاهد لآلية مصفحة ومواقع عسكرية استولوا عليها.

وأقرت وزارة الدفاع السريلانكية من جهتها بأن معارك عنيفة جرت في المنطقة، لكنها  أكدت أن الجيش صد هجوم المتمردين وأن ما لا يقل عن 52 مقاتلا من نمور تحرير إيلام تاميل قتلوا.

ويتواصل القصف المدفعي المتبادل في منطقة فافونيا الواقعة عند حدود المنطقة  التي يسيطر عليها المتمردون.

في السياق ذكرت الشرطة أنها عثرت على اثنين من متطوعي الصليب الأحمر السريلانكي قتيلين الأحد بعد يومين من خطفهما من العاصمة، وعثر على الجثتين في مقاطعة راتنابورا لتعدين الأحجار الكريمة في جنوب شرق كولومبو.

مساعي السلام
من جهة أخرى يجري موفد اليابان الخاص إلى سريلانكا ياسوشي أكاشي اعتبارا من  الثلاثاء زيارة تستمر أربعة أيام لسريلانكا أملا بإحياء عملية السلام المتوقفة حاليا بين حكومة كولومبو والانفصاليين.

وتفيد مصادر دبلوماسية بأنه سيتوجه إلى  منطقة النزاع.

ويوم الجمعة أعلن الرئيس السريلانكي مجددا عن استعداده لاستئناف مفاوضات السلام مع  الانفصاليين التاميل.

وقد سقطت عملية السلام والهدنة المبرمة في 23 فبراير/ شباط 2002 برعاية النرويج.

وفشلت محاولة لمعاودة المفاوضات في أكتوبر/ تشرين الأول 2006 وأسفر النزاع عن سقوط أكثر من 5000 قتيل في الأشهر الـ18 الأخيرة.

المصدر : وكالات