تشاد تعلن استعدادها لبحث نشر قوة أفريقية شرقي البلاد

ديبي مقترحات نشر القوة يعلن عنها بحلول 25 يونيو/حزيران (الفرنسية-أرشيف)
أكد الرئيس التشادي إدريس ديبي اليوم استعداده للبحث في إرسال قوة دولية غايتها إنسانية إلى جنوبي شرقي بلاده على الحدود مع غربي السودان.
 
وكان ديبي يتحدث بعد لقاء مغلق استغرق ساعة في نجامينا مع وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنر.
 
وبعد الاجتماع سأل الصحفيون ديبي عن إمكانية نشر قوات للأمم المتحدة أو الاتحاد الأوروبي فأجاب قائلا "ولم لا".
 
وقال ديبي إن المقترحات المتعلقة بنشر قوة في شرقي تشاد سيعلن عنها بحلول 25 يونيو/حزيران وهو الموعد الذي دعت خلاله فرنسا إلى عقد اجتماع لوزراء خارجية الدول المعنية بمناقشة الصراع في دارفور.
 
وطالبت تشاد مرارا بالحصول على مساعدة دولية لحماية اللاجئين في مناطقها الشرقية مما وصفته ذات يوم بعدوان سوداني وذلك في مواجهة وصول أعداد كبيرة من اللاجئين من دارفور وكفاحها لاحتواء العنف المرتبط بالحرب هناك وتمرد داخلي.
 
ولكن مع تزايد الضغوط الدولية لإنهاء الحرب في دارفور أصرت حكومة ديبي على ضرورة أن تتألف أي قوة يجرى نشرها في أراضيها من قوات شرطة وأمن وليس من جنود.
 
وكان رئيس وزراء تشاد نور الدين ديلوا قصير كوماكوي قال قبل أسبوعين إن الدول المجاورة قد تنظر إلى نشر قوات أجنبية في المنطقة على أنه تهديد.
المصدر : وكالات

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة