مصرع عشرة بإطلاق نار بقاعدة جنوبي الفلبين

Army troops are deployed during heavy fighting against Muslim separatist rebels belonging to the Moro Islamic Liberation Front, in Rangaban village in southern Philippines island of Mindanao, 28 January 2007.  MILF rebels agreed 29 January 2007 to end three days of hostilities and reposition its forces away from the farming village to prevent further clashes while the military had agreed to pull out.
لقي تسعة جنود ومدني مصرعهم عندما أطلق مسلح النار عليهم داخل قاعدة عسكرية بجنوبي الفلبين.
 
وقال ضابط إن عملية إطلاق النار وقعت بقاعدة بارانغ بجزيرة جولو, مضيفا أنه ليس من المؤكد "ما إذا كان الشخص -الذي أصيب بحالة هياج- جنديا, وربما يكون المدني الذي سقط ضمن القتلى".
 
وكان متحدث باسم الجيش أعلن أمس مقتل ثلاثة مسلحين مجهولين في اشتباكات بحرية قبالة جزيرة بلداتال بإقليم تاوي تاوي جنوب مانيلا.
 
وأوضح المتحدث أن المسلحين المشتبه فيهم كانوا على متن قارب بمحرك عندما وقعت الاشتباكات, مشيرا إلى أن السلطات لا تزال تبحث عن هوية المشتبه فيهم وإذا ما كانوا ينتمون إلى أي جماعات مسلحة في المنطقة.
 
وفي سياق آخر هاجم مسلحون أحد السجون بجنوبي الفلبين وصادروا نحو مائة قطعة من البنادق والمسدسات من مخزن للأسلحة.
 
وقال رئيس الشرطة الإقليمية إن قرابة ثلاثين من متمردي الجيش الشعبي الجديد, مرتدين ملابس تمويه عسكرية إقليمية خاصة بمكافحة الإرهاب هاجموا السجن الواقع في إقليم دافاو ديل نورتي واشتبكوا مع أربعة من حراسه.
 

وأشار إلى أنه لم يتم تهريب أي سجناء خلال العملية, مؤكدا أن المسلحين استهدفوا السلاح فقط. وأضاف أن الجيش كان لديه معلومات بأن ثمة هجوم سيشنه مسلحون على المنطقة, إلا أنه لم يكن يعرف الموقع الذي يستهدفه ذلك الهجوم.

 

وكان مسلحون شنوا الثلاثاء الماضي سلسلة من الهجمات بوسط الفلبين أسفرت عن مقتل ثلاثة من عناصر الشرطة وإحراق مبان ومعدات تابعة لإحدى شركات التعدين.

المصدر : وكالات

المزيد من خسائر عسكرية
الأكثر قراءة