إخلاء طائرة ركاب إسرائيلية بسبب حقيبة مشبوهة

أعلنت سلطات مطار بن غوريون قرب تل أبيب أنه تم إجلاء ركاب طائرة شركة العال الإسرائيلية قبل إقلاعها إلى موسكو بعد العثور على مادة مشبوهة في حقيبة أحد الركاب.

وقال متحدث إسرائيلي إنه تم تأخير إقلاع الطائرة للقيام بمزيد من التفتيش الأمني، ولم يكشف المتحدث ما إذا كان قد تم العثور على أي متفجرات أو مواد محظورة داخل الحقيبة أم لا.

وفي حادث منفصل أعلن المتحدث باسم الشرطة الإسرائيلية ميكي روزنفيلد أنه تم استدعاء خبراء المتفجرات إلى صالة للاستراحة للتعامل مع حقيبة تبين أنها تحتوي على مخدر الحشيش.

وأضاف في تصريحات نقلتها رويترز أنه أثناء عمليات تفتيش الحقائب جرى شخص نحو الصالة وألقى بالحقيبة. ولم يكشف المتحدث عن اسم أو جنسية هذا الشخص، ونفى في هذا السياق ما ذكره مذياع إسرائيل بوقف إقلاع جميع الطائرات وإنزال ركابها وتفتيشهم بعد العثور على طرود يشتبه في أنها قنابل في العديد من دورات المياه بالمطار.

وأكدت الشرطة أن حركة الإقلاع والهبوط تسير بشكل طبيعي في المطار ويخضع مطار بن غوريون عادة لإجراءات أمن مشددة وكان هدفا في الماضي لعمليات اختطاف طائرات وهجمات أخرى نسبت إلى الفلسطينيين.

المصدر : رويترز

المزيد من إجراءات أمنية
الأكثر قراءة