يوتشينكو مستعد للتراجع عن حل البرلمان مقابل صفقة

AFP /Ukrainian President Viktor Yushchenko (L) and Prime Minister Viktor Yanukovych shake hands prior to their talks at the presidential office in Kiev

يوتشينكو (يسار) التقى يانكوفيتش للبحث عن مخرج لأزمة حل البرلمان(الفرنسية)

قال الرئيس الأوكراني فيكتور يوتشينكو إنه مستعد لتجميد مرسوم حل البرلمان إذا ما استجاب خصمه رئيس الوزراء فيكتور يانكوفيتش لعدد من الشروط بينها إجراء تعديلات على نظام البلاد التشريعي.

وذكر الرئيس أمام مؤتمرصحفي في العاصمة كييف بعد اجتماعه بيانكوفيتش أنه جاهز لعقد اتفاق بشأن الخلاف مع يانكوفيتش خلال يوم أو اثنين.

وترافق اجتماع يوتشينكو ويانكوفيتش مع تنظيم أنصارهما احتجاجات أمام المحكمة الدستورية ما دعا شرطة مكافحة الشغب للتدخل والفصل بين المتظاهرين.

ويطالب يوتشينكو الموالي للغرب بإجراء تعديلات على عدد من القوانين وبينها قانون يعطي البرلمان صلاحيات على حساب صلاحيات الرئيس.

أنصار يانكوفيتش ويوتشينكو تظاهروا أثناء اللقاء أمام المحكمة الدستورية (الفرنسية)أنصار يانكوفيتش ويوتشينكو تظاهروا أثناء اللقاء أمام المحكمة الدستورية (الفرنسية)

وكان الرئيس الأوكراني قد أصدر في 2 أبريل/ نيسان الجاري مرسوما بحل البرلمان بعد اتهام رئيس الوزراء الموالي لروسيا باستقطاب عدد من خصومه بطريقة غير شرعية لتوسيع الغالبية البرلمانية الداعمة للحكومة.

وأثار مرسوم حل البرلمان والدعوة إلى إجراء انتخابات تظاهرات لمناصري القرار ومعارضيه لم تصل إلى مستوى الثورة البرتقالية التي أتت بيوتشينكو عام 2004 للسلطة.

واحتج يانكوفيتش من جهته على المرسوم أمام المحكمة الدستورية، لكن الرجلين أبديا استعدادهما إلى التفاهم حول موعد جديد لإجراء انتخابات.

من جهتها اعتبرت رئيسة الوزراء السابقة التي تقود كتلة برلمانية من 120 نائبا من أصل 450 جلسة المحكمة الدستورية للنظر بطلب يانكوفيتش بالمسرحية الهزلية.

وتعهدت بتنظيم مظاهرة مساء اليوم في إحدى الساحات الرئيسية في كييف.

المصدر : وكالات