سبعة قتلى في اشتباكات بين الجيش التركي ومتمردين أكراد

المتمردون الأكراد يتخذون من شمال العراق قاعدة لهم (الفرنسية-أرشيف)

لقي ستة متمردين أكراد وجندي تركي مصرعهم، في أحدث اشتباكات بين الجيش التركي والمتمردين جنوبي شرق البلاد.

وقالت وكالة أنباء الأناضول الرسمية إن الاشتباكات اندلعت في منطقة تونتشلي الكردية عندما أطلق مجموعة من المتمردين النار على الجنود متجاهلين دعوات لهم بالاستسلام.

وبسقوط القتلى الجدد في صفوف المتمردين يرتفع عدد خسائرهم إلى 23 قتيلا في الأيام العشرة الماضية، فيما تكبدت القوات الحكومية 11 قتيلا.

وأعلن رئيس هيئة أركان الجيش التركي الجنرال يشار بويوكانيت الأسبوع الماضي تنفيذ عدة عمليات واسعة ضد المتمردين جنوبي شرق البلاد، كما طلب الإذن بشن عملية عسكرية "لسحق المتمردين" الأكراد المختبئين في منطقة كردستان شمال العراق.

وأثار هذا التصريح ردود فعل غاضبة من المسؤولين في كردستان العراق، ووصف رئيس البرلمان عدنان المفتي اليوم هذا الطلب بأنه "تصعيد خطير" وأنه "سيؤخذ مأخذ الجد".
 
وقد ردت الولايات المتحدة بفتور على تصريحات بويوكانيت، لكن أنقرة قالت إنها تحتفظ وفقا للقانون الدولي بحق إرسال قوات لشمال العراق للتعامل مع المتمردين، إذا واصلت بغداد وواشنطن غض البصر عن نداءاتها باتخاذ إجراء.

المصدر : الجزيرة + أسوشيتد برس