تظاهرات ضخمة تسقبل بوش بجولته في أربع دول لاتينية

شوارع العاصمة الكولمبية شهدت مواجهات عنيفة بين الشرطة والمتظاهرين (الفرنسية)

قالت الشرطة الكولومبية إن المتمردين في البلاد يخططون لشن هجمات وتنفيذ أعمال تخريبية خلال زيارة الرئيس الأميركي جورج بوش للبلاد في مستهل زيارته لأميركا اللاتينية التي وصل في مستهلها للبرازيل ثم يتوجه إلى أورغواي وغواتيمالا والمكسيك.
 
وقال قائد الشرطة الوطنية "سمعنا بعض الاتصالات وبعض الأوامر من هؤلاء المجرمين لتنفيذ أعمال تخل بالنظام العام وأنها قد تكون أعمالا إرهابية", مشددا في الوقت ذاته على أن هناك خططا ستكون كافية لمواجهة ذلك.

وشهدت العاصمة الكولومبية بوغوتا مظاهرة طلابية احتجاجا على زيارة بوش ورشقوا الشرطة بالحجارة والزجاجات الحارقة، واضطرت الشرطة لاستخدام الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين.

كما شارك مئات الطلاب والعمال بمدينة كالي في مسيرة صامتة ضد بوش الذي سيزور كولومبيا الأحد المقبل لإجراء محادثات مع الرئيس ألفارو أوريبي حليفه الرئيسي في أميركا اللاتينية.
 
تصريحات
بوش قال إن الهدف من زيارته اللاتينية هو عقد صداقة مع دولها (رويترز
واستبق بوش جولته بتصريحات أدلى بها لتلفزيون كولومبي قال فيها إن الهدف من الزيارة "ليس أكثر من قول إننا نريد أن نكون أصدقاء لكم ولدينا سياسة قوية للغاية لتحسين حياة الآخرين".
 
ولدى سؤاله عما إن كان يشعر بالقلق من تأثير الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز في أميركا اللاتينية، قال الرئيس الأميركي إن المواطنين بالمنطقة أحرار في أن يختاروا أي نظام حكم يريدون. واستطرد بقوله "أعتقد أن المدى الذي يعتقد الناس أنه يمكنهم فيه تأميم الشركات، خاطئ".

وفي لقاء آخر مع صحفييين يمثلون الدول التي سيزورها شن الرئيس الأميركي هجوما حادا على خصميه اللدودين الرئيسين الكوبي فيدل كاسترو والفنزويلي هوغو شافيز، متمنيا أن تنتهي الشيوعية في كوبا عندما يموت كاسترو.

وقال بوش إن مصير كاسترو سيقرره الله، مشيرا إلى أن نظام الحكم الذي فرضه على الشعب لن يعيش إذا قرر الكوبيون ذلك.

وعن احتمال تولي راؤول شقيق كاسترو السلطة بشكل دائم، أكد بوش أن ما يتمناه هو ألا يكون انتقال السلطة من شخص إلى آخر وإنما من نوع حكم إلى آخر مختلف على أساس إرادة الشعب.
 
شافيز يحتج
وتأتي تصريحات بوش فيما يعتزم شافيز المشاركة في تجمعين في الأرجنتين وبوليفيا ضد زيارته. وأشار شافيز -الذي يصف الرئيس الأميركي باستمرار بأنه "شيطان تفوح منه رائحة الكبريت"- إلى أن التزامن بين زيارتيه لتلك الدولتين وجولة بوش تعود إلى "لعبة القدر".
 
ويصل شافيز بوينس أيرس اليوم الجمعة لدى وصول بوش إلى الأورغواي, حيث سيخطب في تجمع كبير تنظمه "أمهات ساحة مايو" ومنظمات يسارية أخرى.
المصدر : وكالات